نسب كبيرة من الأطفال يعيشون في السويد ضمن أسر مثقلة بالديون

-

اكتر-أخبار السويد : يعيش نحو 182 ألف طفل ضمن عوائل مثقلة بالديون أو تخضع لإعادة هيكلة الديون، وفقًا لتقرير أعدته منظمة بريس لحقوق الأطفال بالتعاون مع مكتب جباية الضرائب كرونوفوغدين.

ويشير هذاالتقريرإلى انخفاض يزيد قليلاً عن 600 طفل مقارنة بالوقت ذاته من العام الماضي، لكن الفرق كبير بين البلديات المختلفة.

وأظهر التقرير أن بلدية Ljusnarsberg في مقاطعة أوريبرو هي صاحبة أعلى نسبة للعوائل المديونة، بلغت نحو 20.1% من الآباء المثقلين بالديون، تليها Grums وSkinnskatteberg .

وعلىالرغممنالانخفاضالهامشيمقارنةبالعامالماضي،إلاأنالعواقبالماليةلوباءفيروسكوروناالمستجد (كوفيد-19) يشير إلى احتمالية  انتكاس الوضع المالي للأسر بشكل أكبر في المستقبل.

اقرأ أيضاً العديد من الأطفال يعانون نفسياً بسبب مصلحة تحصيل الديون

المصدر sverigesradio

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا