نيامكو سابوني: أنا أول سويدية من خلفية أجنبية ترأس حزب برلماني سويدي

aktarr design

تشارك اليوم رئيسة الحزب الليبرالي الجديدة نيامكو سابوني للمرة الأولى في أسبوع السياسيين الميدالين كرئيسة حزب، وانتخبت سابوني بأغلبية كبيرة يوم الجمعة الماضي لرئاسة الحزب خلفاُ ليان بيوركلوند.

قسم الأخبار في الإذاعة السويدية إيكوت أجرى لقاء مع سابوني، تحدثت فيه عن مغزى انتخابها كأول مهاجرة لرئاسة حزب سويدي وكيف يحفز ذلك جيل الشباب من خلفيات أجنبية.

قالت نيامكو سابوني أنا أول سويدية من خلفية أجنبية يتم انتخابها لقيادة حزب برلماني سويدي، ولهذا معنى كبير بالنسبة للكثير من السويديين ذوي الخلفيات الأجنبية المختلفة وخاصة الأطفال والشباب، وباعتقادي من المهم أن يروا إمكانية أن يصبحوا ما يريدون.

فيما يخص اتفاق يناير الرباعي الذي أبرمه عن الحزب الليبرالي الرئيس السابق يان بيوركلوند أكدت سابوني التزام الحزب فيه، قالت سابوني إن الاتفاق جيد ويحتوي على العديد من الإصلاحات الليبرالية، إن برنامج 73 نقطة ليس كله سياسي، السياسية هي المسألة الثانية التي يجب أن نستمر في تطويرها للفترة القادمة.

المصدر: sverigesradio