وزيرة الخارجية السويدي: لا يجب نقل السفارة السويدية إلى القدس

aktarr ارشيف
إعلان Advertising

يريد الليبراليون نقل السفارة السويدية إلى القدس، لكن وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم ترى أنها فكرة غير جيدة، وتتعارض مع الموقف الذي اتخذه الاتحاد الأوروبي بشأن تلك القضية إبان رئاسة السويد للاتحاد عام 2009.

في النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، يريد الطرفان رؤية القدس عاصمة لهما ضمن حل الدولتين المستقبلي. لكن في مايو أيار الماضي قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس. وتسبب ذلك باحتجاجات عنيفة أسفرت عن مقتل 52 فلسطينياً وإصابة المئات بجروح.

بعد نصف سنة أي في الخريف الماضي قدم أعضاء برلمان عن الديمقراطيين المسيحيين والديموقراطيين السويديين اقتراحات مفادها أنه ينبغي على السويد أيضاً نقل السفارة إلى القدس.

فيما سوف تناقش لجنة الخارجية في البرلمان السويدي هذه القضية من بين أمورٍ أخرى تتعلق بالسياسة الخارجية اليوم، صرح فريدريك مالم المتحدث باسم السياسة الخارجية الليبرالية بما يلي:

– يجب على السويد أن تقبل وتقر تماما بأن القدس هي عاصمة إسرائيل وهذا يعني أيضاً أنه في الوقت المناسب، ينبغي للسويد نقل سفارتنا إلى القدس.

وردت وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم على ذلك بالقول “خلال رئاسة السويد للاتحاد الأوروبي، اتفقنا على احترام ما قالته الأمم المتحدة عن الوضع الخاص للغاية في القدس ودعوتها إلى عدم فتح السفارات في القدس”.

المصدر: راديو السويد

 



الموضوع السابقالاشتباه بارتكاب الشرطة لجريمة بعد مقتل شاب يعاني من متلازمة داون
الموضوع التاليمشروع سويدي مبتكر لتخفيض هدر الطعام