aktarr design
يواجه وزير المالية السويدي السابق إريك سبرينك تهماً بالتهرب الضريبي بسبب عدم الإفصاح عن أرباح شركته وتقديم معلومات غير صحيحة حول التكاليف الضريبية.
سبرنك، الذي كان وزيراً للمالية في الفترة من 1996 إلى 1999 يمتلك شركة تدعى “سبرينك آند فار”، واستمر بالمشاركة بالمجال السياسي في السويد ودفع باتجاه إصلاح ضريبي جديد مع زيادة دخل رأس المال وخفض الضرائب على العمل.
وتعتبر مصلحة الضرائب السويدية أن الوزير السابق قد ارتكب خطأ في في تقديم الإفصاح الخاص بدخل الشركة.وفقًا لما ذكره المحققون ، فإن مراجعة التقرير السنوي للشركة توضح أن التقرير لم يبلغ عن مجمل الأرباح.
وأدى تقديم المعلومات بشكل منقوص إلى فرض ضريبة إضافية بنسبة 40 في المائة من الضريبة على المبلغ غير المصرح عنه وهو 11533 كرونة سويدية.

المصدرexpressen