وزير مالية ولاية هيسن الألمانية انتحر بسبب اليأس من فيروس كورونا

-

- Advertisement -
- Advertisement -

أعلن محققون ألمان، يوم الأحد، عن انتحار توماس شيفر الذي يشغل منصب وزير مالية ولاية هيسن التي تضم مدينة فرانكفورت.

وأكد الادعاء العام ورئاسة الشرطة أن ملابسات الوفاة، تشير إلى انتحار وفق المحققين، حسبما نقلت إذاعة “دويتشه فيله” الألمانية.

وعثرت السلطات الألمانية، مساء السبت، على جثة شيفر (54 عاما) على سكة قطار سريع بمدينة فيسبادن، عاصمة الولاية، جنوب غربي ألمانيا.

وقال حاكم الولاية، فولكر بوفييه إن “شيفر” أصيب بحالة من اليأس من إيجاد حل لجائحة كورونا في الولاية.

وأضاف في تصريحات صحفية، نقلتها وكالة أسوشيتيد بر “أنّ الوفاة “مرتبطة بأزمة فيروس كورونا”،

كما أشار أن شيفر ” كان قلقا” بشأن ما إذا كان من الممكن النجاح في تحقيق التطلعات الكبيرة للسكان، لاسيما المتعلقة بالمساعدة المالية.

وتابع بوفييه: “أعتقد أن هذه المخاوف سيطرت عليه”، حسب المصدر ذاته.

وأثارت الوفاة المفاجئة للوزير شيفر المنتمي لحزب المستشارة أنجيلا ميركل “المسيحي الديمقراطي”، صدمة في الأوساط السياسية والشعبية بألمانيا.

وكان شيفر أبرز خليفة لبوفييه الذي قال إنه كان يعتزم لقاءه ظهر الأحد لبحث سبل مواجهة أزمة انتشار فيروس كورونا في الولاية.

وسجلت ألمانيا 490 وفاة بكورونا، وأكثر من 59 ألف إصابة.

وحتى عصر الأحد، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم 683 ألفا، توفي منهم أكثر من 32 ألفا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على 146 ألفا.

المصدر: الأناضول

- Advertisement -

المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا