وصفها “بالحمقاء السخيفة” ورشقته بالكريما في متجر إيكيا

aktarr design

تجري محاكمة امرأة في مالمو بسبب رشقها لرجل بكرات الكريمة في مطعم متجر إيكيا بمالمو، وكان الرجل قد وصفها “بالحمقاء السخيفة” بعد حشرها لابنته على الدرج.

وقع الحادث عندما كان الرجل يزور متجر إيكيا مع زوجته وطفليه، وعلى الدرج اصطدمت ابنته التي تعاني من إعاقة بدربزين الدرج أثناء صعودهم، والسبب أن امرأة كانت تحاول نزول الدرج بين الأب وابنته، حسبما أفاد الأب الذي نعتها بدوره “بالحمقاء السخيفة” ثم افترقا.

فيما تدعي المرأة البالغة من العمر 25 عاماً في التحقيق إنها لم تتقصد دفع الطفلة على الإطلاق، وأنها شعرت بالإهانة بسبب كلمات الأب.

وبعد التفكير في الموقف قررت البحث عن الأب وطفلته بين مئات الزوار، ثم وجدتهم جالسون في المطعم، فطرقت على كتفه وسألته إذا كان هو من وصفها “بالحمقاء السخيفة” وطلبت منه الاعتذار.  وعندما لم يقدم الاعتذار فتحت علبة الكريما التي كانت قد اشترتها وقذفتها على عنق الرجل ووجهه.

ووفقاً للأب كان في العلبة حوالي ثماني كرات كريما تلقاها على وجهه، وأن المرأة فتحت غطاء العلبة وقذفت ما بداخلها عليه. فقام بدوره بالإمساك بالمرأة، بينما سارع بعض زوار المتجر إلى استدعاء الحراس.

والآن تخضع المرأة للمحاكمة في محكمة المقاطعة بمالمو بتهمة هجوم الكريما، فيما حوكم على المرأة بتهمة التعذيب، وطالب الرجل بتعويض مقداره 7500 كرونة سويدية. مشيراً إلى أن مبلغ 7000 كرونة هو تعويض عن الإهانة أما مبلغ 500 كرونة هو بدل تنظيف سترته الجلدية.

المرأة اعترفت بارتكابها الخطأ ولكنها تعارض مبدأ المطالبة بالتعويض، لأنها تعرضت للإهانة حسب قولها.

المصدر: Sydsvenskan Malmö