ألف طفل ينتظرون الترحيل من السويد إلى أفغانستان

-

ينتظر أكثر من 7 آلاف أفغاني في السويد ترحيلهم إلى أفغانستان، بينهم 1000طفل وفقاً لأرقام مصلحة الهجرة السويدية. 

في حين تستمر الاحتجاجات ضد قرارات ترحيل الأطفال باعتبار أنها تتعارض مع اتفاقية حقوق الطفل. 

واعتبرت عضوة جمعية اوستيرلين لدعم اللاجئين آنا ليندبيرغ أن هؤلاء الأطفال جاءوا إلى السويد فخلال أزمة اللاجئين في عام 2015 وأصبحوا جزءًا من المجتمع السويدي، وليس من المعقول ترحيلهم إلى أفغانستان.

وتصنف الأمم المتحدة أفغانستان كواحدة من أخطر دول العالم، وذلك بسبب النزاعات المسلحة الجارية في البلاد منذ فترة طويلة، والتي وقع ضحيتها العديد من أكثر من 12500 طفل بين عامي 2015 و2018، حسب أرقام الأمم المتحدة.

لكن وفقًا لمصلحة الهجرة ، فإنه من الممكن إجراء عمليات ترحيل إلى أفغانستان.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة مصلحة الهجرة كارل بيكسيلوس “بعض المقاطعات تأثرت بالكاد بهذا الصراع المسلح”.

وتؤكد مصلحة الهجرة السويدية على أن قرارات الهجرة سليمة من الناحية القانونية. 

في حين تحذر جمعية دعم اللاجئين من خطر تجنيد الأطفال أو منعهم من الذهاب للمدارس في حال عودتهم. 

المصدر :SVT

المزيد من الأخبار

عدد الوفيات:

6,681
Updated on 30/11/2020 9:39 pm

عدد المتعافين:

236,448
Updated on 30/11/2020 9:39 pm

عدد المصابين:

243,129
Updated on 30/11/2020 9:39 pm

كوفيد-19 في السويد

الأكثر قراءة

أخبار فيروس كورونا