أطفال المهاجرين في السويد أكثر عرضة لتسوس الأسنان

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

أطفال المهاجرين في السويد أكثر عرضة لتسوس الأسنان

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - أخبار السويد

كشف تقرير صادر عن المجلس الوطني للرعاية والصحة حول صحة الفم لدى الأطفال في سن ما قبل المدرسة في الفترة ما بين عام 2013 و 2019، أن أطفال الآباء المولودين خارج السويد أكثر عرضة بثلاث مرات للإصابة بتسوس الأسنان بالمقارنة مع أطفال الآباء المولودين داخل السويد.

وأظهر التقرير أن صحة الفم لدى الأطفال في السويد كانت جيدة بشكل عام خلال هذه السنوات ، لكن لوحظ أن تسوس الأسنان لدى الأطفال في سن السادسة في عام 2013 كان أعلى من باقي الأعمار، حيث عانى ربع الأطفال في هذا العمر من ذلك، واستمرت هذه المشكلة لديهم حتى عام 2019.

وقال خبير طب الأسنان في المجلس الوطني للصحة والرعاية، Álfheidur Ástvaldsdóttir، في بيان صحفي: "من بين العوامل التي تؤثر على صحة الأسنان هي البلدان التي وُلد فيها الأطفال وآبائهم، بالإضافة إلى العوامل الاجتماعية والاقتصادية، وصحة الفم لدى الوالدين، وتواصل الوالدين مع مراكز رعاية الأسنان".

بالمقابل أظهرت القياسات في السنوات الأخيرة، أي في عامي 2020 و 2021، حدوث بعض التحسن، لكن ذلك قد يكون عائد إلى انخفاض الزيارات إلى عيادات الأسنان خلال الجائحة وفقاً لمجلس الرعاية والصحة.

 

المصدر

مقالات ذات صلة

الأطفال يتأخرون في تعلم اللغة السويدية بالمناطق الكثيفة بالمهاجرين
 image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande