أخبار السويد

أعطال تقنية تطال موقع شركة القطارات السويدية بعد عروض عيد الميلاد

أعطال تقنية تطال موقع شركة القطارات السويدية بعد عروض عيد الميلاد
 author image

لجين الحفار

أخر تحديث

أعطال تقنية تطال موقع شركة القطارات السويدية بعد عروض عيد الميلاد

Foto Fredrik Sandberg/TT

عندما أصدرت الـ SJ تذاكر عيد الميلاد ليلة الأربعاء، كان هناك اندفاع إلى الموقع - الذي تحطم لأول مرة نتيجةً لذلك. ثم نشأت مشاكل كبيرة فيما يتعلق، من بين أمور أخرى، بإلغاء الحجوزات والتذاكر. ومن المتوقع أن تستمر هذه المشاكل خلال يوم الأربعاء. 

يقول جوناس أولسون Jonas Olsson، المسؤول الصحفي في SJ للـ SVT: «لا يزال هناك ضغط مرتفع على موقعنا على الويب وفي تطبيقاتنا». كما وفقاً للـ SJ، فإنهم يعملون بجد في محاولة لإصلاح حجز التذاكر على موقع الويب وعلى التطبيق الخاص بهم.

في سياق ذلك، يقول أولسون للـ SVT: «لدينا موظفون يعملون على هذا وإجراء التحديث اللازم، لذلك اتخذنا تدابيراً بهذه الطريقة. وعندما يتعلق الأمر بحجم العطل، يصبح من الصعب دوماً حسابه. الآن علينا أن نأخذ هذه الأرقام بجدية ونفكر في كيفية المضي قدماً». وأضاف أن الشركة تعلم أن الشعب السويدي يجب أن يكون قادراً على شراء تذاكر عطلة عيد الميلاد بطريقة مستقرة ودون أعطال.

من جانب آخر، أثار ارتفاع أسعار التذاكر غضب عملاء SJ على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث وصفوها "بالغير معقولة". كما عانى العديد من العملاء من انقطاعات متكررة عند محاولة حجز تذاكرهم. ولم يكن لدى مسؤول الصحافة أي تعليق على حقيقة أن SJ لم تكن أسرع في التواصل مع عملائها عبر موقع الويب أو وسائل التواصل الاجتماعي.

لا يوجد تعويض مخطط له

يتم التحكم في سعر التذكرة في SJ من خلال عدد الأشخاص الذين يرغبون في الشراء. هذا على الرغم من حقيقة أن العميل نفسه لا يمكنه التحكم في الانقطاعات على الموقع أو إكمال حجوزاته. تقول لينا إدستروم Lina Edström، المتحدثة الصحفية للـ SVT: «أسعارنا يحكمها الطلب، هكذا هو الحال. وترجع الزيادات إلى وجود العديد من الأشخاص الراغبين بشراء التذاكر في الوقت نفسه. إن بعض العملاء يتمكنون من الحجز بالأسعار المتاحة».

استعراض النتائج

خلال يوم الأربعاء، تأمل SJ في الحصول على صورة أكبر لعدد الأشخاص الذين حاولوا الشراء في نفس الوقت وما حدث معهم بالضبط. كما تضيف إدستروم: «ثم بالطبع سنراجع نتائج محاولة الكثيرين الحجز أثناء الليل».

Author Name

لجين الحفار

كاتبة ومحررة: مترجمة ومحررة سابقة لموقع أنا أصدق العلم وغلوبال فويسز

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©