أفغاني اختبأ تحت الأرض عامين ينجح في الحصول على إقامة

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

أفغاني اختبأ تحت الأرض عامين ينجح في الحصول على إقامة

الكاتب

Ahmad Alkhudary
أكتر - أخبار السويد

نجح المواطن الأفغاني، حسن الحيدري، في الحصول على تصريح إقامة داخل السويد بعد ستة أعوام من الانتظار، وذلك في إطار ارتفاع أعداد الأفغان الحاصلين على تصاريح إقامة في السويد إلى حوالي 1175 منذ شهر أغسطس / آب الماضي.

وكان الحيدري واحداً من عشرات الآلاف من الشباب الأفغان الذين قدموا إلى السويد خلال أزمة اللاجئين قبل ستة أعوام. لكن الحلم بحياة جديدة اصطدم في وقت مبكر بحائط رفض دائرة الهجرة السويدية طلبه للحصول على تصريح إقامة.

وبعد أربع سنوات من الاستئناف، لم يعد أمام الحيدري أي خيار حيث كان من المقرر ترحيله إلى أفغانستان، لكنه قرر الاختباء، حيث ساعده نشطاء حقوقيون في مجال اللجوء في مدينة مالمو، وتقاسم غرفة نوم واحدة تحت الأرض مع أربعة شباب أفغان، عانى فيها من انتشار القمل في الغرفة التي دفع إيجارها قرابة 10,000 كرون سويدي شهرياً،  وكذلك من المقيمين معه الذين قاموا بسرقة أشياء من الغرفة من أجل شراء مخدرات.

Foto Lars Pehrson/SvD/TT

ومن المفارقات أن حدثين دوليين كانا السبب في خلاص الحيدري. أولهما، وباء كوفيد-19 الذي أغلق الحدود في جميع أنحاء العالم. وثانيهما، استيلاء طالبان المفاجئ على السلطة في أفغانستان، الأمر الذي دفع دائرة الهجرة السويدية إلى إلغاء قرارها القانوني بشأن أفغانستان ووقف جميع عمليات الترحيل.

وبعد أن أبلغه محاميه بقرار مصلحة الهجرة السويدية منحه تصريح إقامة، أكد الحيدري أنه وضع نصب عينيه إكمال دراسته الثانوية بسرعة ثم التقدم إلى الجامعة ودراسة الهندسة.

مقالات ذات صلة

مفوضة الهجرة الأوروبية تدعو لاستقبال اللاجئين الأفغان image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande