منوعات

أكثر الجزر ازدحاماً في العالم ولا بعوض فيها ولا شرطة!

أكثر الجزر ازدحاماً في العالم ولا بعوض فيها ولا شرطة!
 image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

الجزر

أكثر الجزر ازدحاماً في العالم ولا بعوض فيها ولا شرطة!

بمنتصف البحر الكاريبي، قبالة سواحل كولومبيا، تحكي جزيرة صغيرة وفريدة من نوعها، تُعرف بـ"سانتا كروز ديل إسلوت Santa Cruz del Islote"، قصةً لا تُضاهى. تُعتبر هذه الجزيرة الصغيرة والهادئة، التي مساحتها أقل من ملعبين لكرة القدم، أكثر الجزر كثافةً بالسكان، ففيها يعيش حوالي ألفي شخص، وبذلك تتفوق على كثافة سكان مدينة مانهاتن بأربعة أضعاف.

وبحسب الموقع الإلكتروني My Best Place، يعود تاريخ الجزيرة إلى أكثر من 150 عامًا، عندما استوطنها مجموعة من الصيادين الذين اكتشفوا سحر الجزيرة المنعزلة وقرروا الاستقرار فيها بعد ليلةٍ هادئةٍ خالية من لدغات البعوض. وعلى مر الزمن، استقطبت الجزيرة المزيد من السكان، لتصبح مثالًا للمجتمع الوثيق، حيث يشارك الجميع في نمط حياة هادئ ومريح.

اليوم، يسكن الجزيرة حوالي 1200 شخص، بحسب CNN، مع ازدياد العدد إلى ألفي شخص في بعض الأحيان. وتعرف الجزيرة بـ "سانتا كروز ديل إسلوت" أو "الصليب الأبيض"، وقد تطورت مع مرور الوقت لتحتوي على كنيسة ومدرسة ومتاجر ومطعم في شوارعها المتعرجة الضيقة.

وتفتخر الجزيرة بأنها من أكثر المناطق أمانًا في العالم، فليس بها شرطة، وأبواب المنازل دائماً مفتوحة، ولم يتم الإبلاغ عن أي جريمة على الإطلاق. فضلاً عن ذلك، تعتبر الجزيرة خالية من الضوضاء الناتجة عن حركة المرور، إذ تضم فقط أربع شوارع رئيسية لا يمكن للسيارات أو الشاحنات السير عليها، وبالتالي يفضل السكان المشي أو استخدام القوارب للتنقل.

وعلى الرغم من طبيعتها الاستثنائية، لا تعد سانتا كروز ديل إسلوت وجهةً سياحيةً تقليدية، فليس هناك أماكن للإقامة للزوار، وعادةً ما ينزل السياح في فندق "بونتا فارو" على جزيرة "موكورا" المجاورة، ومن ثم يزورون الجزيرة لبضع ساعات مقابل دولار واحد.

وتُعرف سانتا كروز ديل إسلوت أيضاً بأنها تضم أصغر مجموعة سكانية في العالم، حيث يقل عمر حوالي 65٪ من سكان الجزيرة عن 18 عامًا، ما أدى إلى تسميتها بجزيرة الأطفال. على الرغم من صغرها، فإن الجزيرة ليست مناسبة تماماً للعيش، فليس بها مراحيض أو مياه صرف صحي، والغذاء يتم جلبه من الجزر المجاورة، والمال النقدي يُستخدم فقط لشراء المياه الصالحة للشرب، التي يتم جمعها من مياه الأمطار أو يجلبها البحرية الكولومبية كل ثلاثة أسابيع.

ويتم توفير الكهرباء داخل الجزيرة بواسطة مولد يعمل لمدة 5 ساعات فقط في اليوم، وقامت الحكومة بتركيب الألواح الشمسية في الجزيرة في عام 2015. وحتى الآن لا توجد مقبرة بالجزيرة، بحيث يتم دفن الموتى في الجزر المجاورة.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - منوعات

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©