أخبار السويد

أم تكتشف إنفاق ابنها 20 ألف كرون على لعبة في هاتفها الجوال

Aa

الأطفال في السويد

Foto: Claudio Bresciani/TT

اضطرت إيزابيلا بلانك، 32 عامًا، لإلغاء رحلتها الصيفية بعد أن اكتشفت أن ابنها أنفق 20,000 كرونة سويدية في لعبة على الهاتف. الحادثة أثارت غضبها تجاه شركة الألعاب المسؤولة، وقد أبلغت P4 Uppland عن القصة لأول مرة.

قالت إيزابيلا لصحيفة أفتونبلاديت:"لقد اضطررت للاقتراض حتى أتمكن من وضع الطعام على المائدة".

تفاجأت إيزابيلا عندما كانت في متجر البقالة، حيث تم رفض عملية دفع بقيمة 200 كرونة. "لم أفهم شيئًا، كنت أعلم أن لدي أموال في الحساب. لذلك تركت عربة التسوق وعُدت إلى المنزل لتفقد البنك، واكتشفت حينها أنني خسرت أكثر من 20,000 كرونة".

أثناء اليوم، كان ابنها البالغ من العمر تسع سنوات يلعب لعبة "Brawl Stars" على هاتفه، وأجرى 87 عملية شراء. "أول شيء فعلته كان الاتصال بالبنك، لكن الأموال كانت قد سُحبت بالفعل، فلم يتمكنوا من فعل شيء"، أضافت إيزابيلا.

أثرت هذه الحادثة على خططهم الصيفية، فقد كانت الأموال مخصصة لرحلة إلى غوتلاند. "كنا نخطط للقيام برحلات قصيرة، لكن هذا لن يحدث الآن". وقد اضطرت إيزابيلا للاقتراض من العائلة والأصدقاء لتغطية نفقاتها اليومية.

"لدي فواتير كالجميع. الآن، اضطررت للاقتراض لتتمكن من وضع الطعام على المائدة. لكنني لا أستطيع الاقتراض كثيرًا لأنني لا أعلم إن كنت سأستعيد الأموال أم لا".

شكاوى ومطالبات بالتعويض

نصحها البنك بالاتصال بمتجر التطبيقات لمعرفة ما إذا كان يمكن استرداد الأموال، وقد أحالوها بدورهم إلى شركة Supercell، المطورة للعبة. قدمت طلب استرداد، موضحة أن ابنها قام بالشراء دون قصد، لكن طلبها قوبل بالرفض.

في متجر التطبيقات، كانت إيزابيلا قد فعلت خاصية "حاجز للشراء"، والتي ترسل طلب شراء لهاتفها عندما يرغب الأطفال في الشراء. لكن هذه الخاصية لم تعمل في ذلك اليوم.

في النهاية، قدمت إيزابيلا شكوى إلى هيئة الشكاوى. "في البداية، قدمت شكوى ضد Supercell، لكن الآن أصبحت الشكوى ضد Apple لأن Supercell قالت إن الأمر بيد Apple لأنني قمت بتفعيل الحاجز".

كما تخطط لتقديم شكوى إلى مكتب حماية المستهلك.

حصل ابنها من عمليات الشراء على مختلف "الأزياء" لشخصيته في اللعبة. "كان يشتري كل شيء ممكن". الآن، إيزابيلا غاضبة من شركات الألعاب، وتصف ممارساتها بأنها غير مسؤولة.

"أعتقد أنه من الجنون أن تحتوي تطبيقات الأطفال على عمليات شراء. الأطفال لا يفهمون تمامًا ما يقومون به في تلك اللحظة". عندما أدرك ابنها ما قام به، شعر بالإحباط، كما تشرح إيزابيلا.

قررت إيزابيلا الآن عدم تثبيت بطاقة بنكية في متجر التطبيقات مرة أخرى. "لم أعد أثق في تلك الخاصية على الإطلاق".

من جانبها، صرحت المتحدثة باسم Supercell، صوفي ماكينتوش، بأن لديهم قواعد خاصة للاعبين تحت سن 16 وأن جميع عمليات الشراء داخل التطبيق اختيارية وتتم عبر منصة ثانوية. "يجب الاتصال بالمنصة الثانوية لإجراء عمليات الاسترداد لأن Supercell لا تستطيع معالجة عمليات الاسترداد بنفسها"، أضافت الشركة.

ولم تتمكن صحيفة أفتونبلاديت من الحصول على تعليق من Apple.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©