منوعات

"إقراض المال للمقربين": أهم النصائح التي تساعدك على تجنب الإحباط المرافق له واسترداد أموالك

"إقراض المال للمقربين": أهم النصائح التي تساعدك على تجنب الإحباط المرافق له واسترداد أموالك author image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

استرداد الأموال

Foto : TT

يشعر الكثيرون بالإحباط عند إقراضهم المال لأحد أفراد العائلة أو للأقارب أو الأصدقاء، إذ يجد الكثيرون أنفسهم مضطرين لإقراض الأشخاص المقربين منهم بعض المال عدة مرات كنوع من تقديم المساعدة، والانتظار لفترات طويلة لاسترداد أموالهم. وقد أظهر استطلاع للرأي أجراه مجلس الاحتياطي الفيدرالي في عام 2019، أن الأشخاص يلجؤون للاقتراض من الأصدقاء المقربين أو أفراد العائلة، عندما تتجاوز مصروفاتهم الـ 400 دولار.

هذا وأفاد بعض الخبراء أن إقراض المال للأشخاص المقربين يتعارض مع المحرمات الاجتماعية المتعلقة بالأمور المالية، حيث تتأثر الكثير من العلاقات سلباً عند التطرق لمثل هذه الأمور، ويختل توازنها الوثيق نتيجة شعور كلا الطرفين بالخزي والإحراج والغضب.

كما أن الخروج من مثل هذه المواقف قد يكون صعباً في كثير من الأحيان. ولهذا، يُنصح بالتواصل الواضح، ووضع إطار زمني محدد لإعادة المبالغ، تجنباً للكثير من الإزعاج.

وفي هذا الصدد، تقول عالمة النفس والمتخصصة في معالجة الأمور المالية في ولاية بنسلفانيا في الولايات المتحدة، ماغي بيكر، إن جزءاً من هذه المشكلة يعود إلى التعتيم الذي يحوط مناقشة الأمور المالية.

وبدوره، صرّح مدير مركز الأمن المالي في جامعة ويسكونسن في الولايات المتحدة، مايكل كولينز، أن المال يُعتبر من الموضوعات التي لا ينبغي الحديث عنها ويُنظر إليها على أنها من المحرمات، ما يجعل العلاقات معقدة وغامضة. مُضيفاً أن البنوك تتعامل مع المتأخرين في سداد القروض بطريقة مختلفة عن تلك التي يتعامل فيها البشر بعضهم بين بعض فيما يتعلق بالدين، إذ تلجأ البنوك إلى الحجز على السيارة أو الراتب.

هذا ويُرجع كولينز شعور الناس بالإحباط عند إقراضهم المال للأشخاص المقربين، إلى الطبيعة الفضفاضة للاتفاق بينهم، فضلاً عن الافتقار إلى القدرة على المتابعة أو المساءلة. وفي هذا السياق تقول بيكر، إن إقراض المال يضع المدين في موقف ضعيف حتى بعد سداده المبلغ كاملاً، في حين يشعر المُقرض أنه الطرف الأقوى في العلاقة. كما يترتب على الأمر درجة عالية من الشك وعدم اليقين بالنسبة للمُقرض، نتيجة عدم امتلاكه أي فكرة عن كيفية تعامل المدين مع الأمور المالية.

ووفقاً لبيكر، لا يقوم المدينين بسداد المبالغ التي يقترضونها في تسع حالات من أصل 10، حيث يقومون في الغالب بإعطاء الأولوية لدفع فواتيرهم قبل التفكير في ردّ المبالغ إلى أصحابها.

ومن جهته، قال عالم النفس المالي والأستاذ المساعد في جامعة كريتون في نبراسكا بالولايات المتحدة، براد كلونتز، إن المدين سيتجنب الدفع، ما سيشعر المُقرض بأنه يتعرض للاستغلال وعدم الاحترام. ويشير كلونتز إلى أن مثل هذه المواقف تعتبر حرجة للغاية، نظراً لتأثيرها على شكل العلاقات سواء وافق الشخص على إقراض المال أم لا.

ويُجمع الخبراء على أن إقراض المال للأصدقاء قد يتحول إلى مشكلة عندما يتكرر أكثر من مرة، وعندما يتوقع منك الصديق أن تستمر في دفع فواتيره. وينوّه كولينز إلى ضرورة أن يكون الشخص واضحاً في مثل هذه الحالات وأن يتمتع بالشفافية في مناقشة الأمور المالية وعدم قدرته على تقديم المساعدة.

وفيما يتعلق بإقراض مبلغ كبير، ترى بيكر أنه من الضروري، كقاعدة أولى، أخذ وقتٍ مليٍّ بالتفكير، واستشارة الشركاء الماليين. في حين يرى كولينز أنه من المهم وضع خطة سداد بمواعيد محددة. فعلى سبيل المثال، إذا قام أحد الأشخاص بإقراض شخص مقرب له مبلغ 500 دولار، يُمكنه تحديد موعد استرداد المبلغ في يوم استلام المدين لراتبه، أو بعد ذلك بعدة أيام، وإعلامه بذلك. أو بإمكانه الحصول على المبلغ على دفعتين أو أكثر، وفقاً لما يراه مناسباً، وإعلام المدين بذلك أيضاً.

في ذات السياق، تنصح بيكر بكتابة عقد دين بين الأشخاص لضمان حقوق الطرفين، مع إمكانية تحصيل المُقرض فائدةً على المبلغ الذي أقرضه. مشيرةً إلى أن هذا الأمر قد يبدو قاسياً، لكنه سيجعل الطرف الآخر يُفكر ملياً فيما إذا كان بالفعل يريد الاقتراض من هذا الشخص، أم من أحد البنوك. كما تنصح بيكر بالابتعاد عن إقراض الأشخاص الذين يملكون ماضٍ في معالجة الأمور المالية. 

Author Name

دعاء حسيّان

مترجمة ومحررة أخبار حاصلة على شهادة الدبلوم في الترجمة والتعريب. درست الأدب الانكليزي وعملت في مجال الترجمة وكتابة المحتوى

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©