أخبار السويد

إلين وأوليفر: رحلة الأمومة المبكرة في السويد!

إلين وأوليفر: رحلة الأمومة المبكرة في السويد!
 image

أحمد علي

أخر تحديث

Aa

إلين وأوليفر: رحلة الأمومة المبكرة في السويد!

Foto: Magnus Wennman/Aftonbladet

بعد أن أنجبت في سن الرابعة عشرة، باتت الفتاة الصغيرة، إلين، موضوعاً للحديث والنقاش على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.  بلغ الآن ابن إلين، أوليفر، الثالثة من عمره، ورغم أن عمرها لا يتجاوز الثامنة عشرة، إلّا أنها تشعر بالفخر والسعادة بكونها أمّ، وترى أن ذلك من أفضل الأمور التي حدثت معها في حياتها.

عَلِمَت إلين بشكل غير متوقع ومفاجئ أنها حامل بطفل من صديقها، ولكن الوقت كان قد تقدم كثيراً للقيام بعملية الإجهاض. لحسن الحظ، كان أهلها موجودين لتقديم الدعم والمساعدة، ممّا ساعدها على توفير حياة سعيدة لطفلها في سنواته الأولى.

ورغم أنها تعرضت للصدمة في البداية، خصوصاً بعد إعلانها عن حملها وما تلقته من استهجان وتعليقات سلبية في مدرستها، كان هناك أيضاً دعم كبير مُقدم لها ساعدها على تجاوز الصعوبات. 

وفي وقت لاحق، تمكن والد الطفل من تجاوز الصدمة لكونه أباً في سن المراهقة وبدأ بتقديم الدعم، رغم أنه كان قد انفصل عن إلين قبل عام ونصف.

وفي تصريح لها لصحيفة أفتونبلادت، تأمل إلين إنهاء دراستها، والعثور على وظيفة تتيح لها الحصول على شقة لها ولطفلها. وتطمح في السفر حول العالم بصحبة ابنها الصغير، أوليفر.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©