سياسة

إيبا بوش تنتقد أندرسون وتسخر من اليسار.. السويد بلد الطوابير!

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

إيبا بوش تنتقد أندرسون وتسخر من اليسار.. السويد بلد الطوابير!

ألقت زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي إيبا بوش اليوم الثلاثاء 5/7/2022 كلمة في إطار فعاليات أسبوع الميدالين السويدي الذي افتتح أعماله يوم الأحد 3 تموز/يوليو، وأبرز ما جاء فيها هو الحديث عن أزمة الطوابير التي عانت منها السويد في الآونة الأخيرة.

في البداية أشادت بوش بالخطاب الذي افتتحت عبره رئيسة الوزراء السويدية ماغدالينا أندرسون أسبوع الميدالين يوم الأحد 3 تموز/يوليو، في إشارة منها إلى خطابها قبل ست سنوات، والذي شابهه بعدّة نقاط وفق قولها.

واعتبرت بوش في حديثها أن الطريق إلى الطبقة الوسطى في بلادها يضيق، وأن السويد يجب أن تكون دولة يمكن للجميع بناء حياة جيدة فيها "أصبح من الصعب للسويديين تحقيق الثلاثية الشهيرة: فيلا وفولفو وكلب" على حد تعبيرها.

وانصب تركيز خطاب زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي على مسألتي الرعاية وطوابير الانتظار الطويلة، إذ قالت: "طوابير الانتظار التي تثير غضبي حقاً هي طوابير انتظار الرعاية"  متسائلةً: "من هم الذين يقفون في الطوابير والذين يعانون من عدم المساواة؟ هل هم الأغنياء؟ لا، إنهم يشترون الرعاية في الخارج، من يعاني هم أبناء الطبقة الوسطى" وذلك حسب تعبيرها الذي نقله التلفزيون السويدي.

وأكّدت بوش أن السويد يجب أن تكون دولة رفاهية، ولا ينبغي أن تكون دولة تحتوي على طوابير، مقترحةً إلغاء مسؤولية المناطق في مسألة الرعاية الصحية، على اعتبار أن المشكلة "ليست مالية بل تنظيمية" وفق قولها.

كما تحدثت إيبا بوش عمّا يريد حزبها فعله لوقف جرائم العصابات، مشيرةً إلى أنها تريد أن تعطي وحدات الشرطة ما تحتاجه للقيام بذلك.. "هناك عدد أقل من المناطق الآمنة وأسعار المساكن آخذة في الارتفاع، السؤال الذي يجب أن نطرحه هل علينا أن نحبس أنفسنا أم أن نفعل ما يلزم لحبس المجرمين؟!"

هذا ووجهت بوش نقدها لرئيسة الوزراء ماغدالينا أندرسون عبر اعتبارها أسعار الطاقة من غاز وكهرباء وأسعار المواد الغذائية التي ارتفعت خلال الشهور الأخيرة في السويد هي أسعار أندرسون، بينما سخرت من حزب اليسار واتهمته بالاستهزاء من الطبقة الوسطى: "إنهم يحبون الاستهزاء بالطبقة الوسطى، هذا عار عليهم، إنهم لا يرون أن الحياة اليومية للناس العاديين هي أجمل شيء على الإطلاق. لا توجد موسيقى رائدة يمكن مقارنتها بجمال سماع أطفالهم وهم يغنون" وذلك حسب تعبيرها الذي نقله المصدر.

 

اقرأ أيضاً:

أندرسون بشأن القوائم التركية: لم تصل السويد قوائم جديدة ولا داعي للقلق!

انطلاق أسبوع الميدالين السويدي اليوم.. ليس رقمياً هذا العام!

 

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©