اتحاد النقابات يوافق على قانون العمل الجديد

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر
Om Aktarr
تسجيل الدخول

اتحاد النقابات يوافق على قانون العمل الجديد

الكاتب

Ahmad Alkhudary
أكتر - أخبار السويد

أعلن اتحاد نقابات العمال LO اليوم موافقته على اتفاقية "لاس" المتعلقة بقانون العمل الجديد، وذلك بعد التوصل إلى اتفاق مع منظمة أصحاب العمل.

الاتفاق الذي تم التوصل إليه يتعلق بشكل أساسي بما يسمى دعم التأقلم للشركات omställningsstödet، المخصص للشركات التي انخفض صافي مبيعاتها نتيجة جائحة كورونا. 

وبحسب ما أفادت وسائل الإعلام، اتخذ القرار بالأغلبية، في اجتماع لمجلس إدارة اتحاد نقابات العمال يوم أمس الثلاثاء، حيث وافقت عشر نقابات من أصل 14 نقابة منضوية في الاتحاد على الانضمام للاتفاقية.

وكانت النقابات انقسمت حول اتفاقية  "لاس" الجديدة المتعلقة بقانون العمل العام الماضي، حيث وافقت عليها أكبر نقابتين في اتحاد النقابات Kommunal وIF Metall ورفضتها نقابات أخرى.

وقانون "لاس- Las" هو قانون حماية العمالة Lagen om anställningsskydd، دخل حيز التنفيذ في عام 1974، لتنظيم العلاقة بين أرباب العمل والموظفين في أعقاب موجة من الاضطرابات الواسعة في السويد.

وفي مفاوضات شاقة الصيف الماضي توصلت بعض النقابات إلى اتفاق مع منظمة أصحاب العمل Svenskt Näringsliv، حول تعديلات على قانون العمل لكن لم يوافق عليها اتحاد النقابات في حينه، بينما وصفتها وزيرة العمل إيفا نوردمارك بأنها أكبر إصلاح في سوق العمل السويدي في العصر الحديث.

وتنص التعديلات على سبيل المثال بأن الموظف يحق له الحصول على عقد عمل دائم بعد أن يعمل بعقد مؤقت لمدة 12 شهراً بدل من 24 شهراً كما هو الحال الآن.

وقالت رئيسة اتحاد نقابات العمال، سوزانا جيدونسون، إنها تأمل من خلال الموافقة على الاتفاقية الآن المساهمة مع الأطراف الأخرى في الحفاظ على نموذج العمل السويدي.

المصدر

مقالات ذات صلة

عقوبات مرتقبة لمن يستغل العمال المهاجرين: سجن وقائمة سوداء  image

عقوبات مرتقبة لمن يستغل العمال المهاجرين: سجن وقائمة سوداء


AKTARR

  • VD: Kotada Yonua
  • Chefredaktör: Deema Ktaileh
  • Tipsa: Press
  • Annonsera hos Aktarr: Annons avdelningen

Om Aktarr

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen. Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande