ازدياد عدد الأطفال والشباب الذين يعانون من مشاكل نفسية في السويد

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

ازدياد عدد الأطفال والشباب الذين يعانون من مشاكل نفسية في السويد

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - أخبار السويد

قالت منظمة حقوق الطفل السويدية (Bris) أنها لاحظت مؤخراً ازدياد عدد الأطفال والشباب الذين يعانون من مشاكل نفسية.

لدى منظمة Bris خط هاتف يُمكن للأطفال والشباب القاصرين الاتصال به للحصول على دعم عندما يعانون من ضغط ومشاكل نفسية. وخلال فترة عيد الميلاد، ما بين 21 ديسمبر/ كانون الثاني و6 يناير/ كانون الثاني  من هذا العام، فتحت المنظمة هذا الخط على مدار 24 ساعة. 

تلقت المنظمة خلال هذه الفترة 1996 اتصالاً، بزيادة نسبتها 39% بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، وهو أعلى مستوى على الإطلاق.

تترواح أعمار الأطفال والشباب، الذين اتصلوا بالمنظمة للحديث عن تعرضهم لمشاكل نفسية خطيرة مثل التفكير بالانتحار واضطرابات الأكل والاكتئاب، بين 7 و18 عاماً.

 ولاحظت المنظمة أن المحادثات حول اضطرابات الأكل ازدادت بنسبة 137٪ مقارنة مع عيد الميلاد الماضي، والمحادثات حول الاكتئاب بنسبة 106٪، والمحادثات حول الانتحار بنسبة 84٪.

كما تحدث الأطفال عن مشاكل أخرى مثل الشجارات العائلية والتعرض للعنف وسوء المعاملة، وهي حالات تزداد عادةً خلال العطل.

وتُعزى زيادة عدد الأطفال والشباب الذين يعانون من مشاكل نفسية بحسب المنظمة إلى عدة أسباب، منها الوباء حيث ساهم تغير روتين الحياة اليومية والاجتماعية في تفاقم المشاكل النفسية لدى بعض الأطفال والشباب الذين كانوا يعانون منها في السابق. بالإضافة إلى ازدياد الأطعمة والمشروبات الكحولية في العطلة، ، فضلاً عن حقيقة أنها كانت المرة الأولى التي تفتح فيها المنظمة خط الدعم على مدار 24 ساعة في عطلة عيد الميلاد.

وقال الأمين العام لمنظمة Bris، ماغنوس ياغرسكوغ Magnus Jägerskog، إن الأطفال والشباب الأكثر تأثراً هم أبناء الأهالي الذين يشربون الحكول كثيراً، وخصوصاً في العطل، ولديهم مشاكل وصراعات. 

المصدر

مقالات ذات صلة

ما هو اضطراب القلق الاجتماعي (الرهاب الاجتماعي)؟ image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande