سياسة

استطلاع جديد يكشف تزايد شعبية الحزب الحاكم وتراجع الـ Sd في السويد

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

استطلاع جديد يكشف تزايد شعبية الحزب الحاكم وتراجع الـ Sd في السويد

أظهر استطلاع مركز نوفوس السويدي الجديد أن شعبية حزب الاشتراكيين الديمقراطيين زادت، في حين تراجعت شعبية حزب ديمقراطيو السويد (SD) اليميني المتطرف.

وفي حديثه له للتلفزيون السويدي SVT، أوضح الرئيس التنفيدي لمركز نوفوس توربيورن خوستروم أن حزب الـ Sd "يتراجع ببطء لكن بثبات خلال الأشهر الأخيرة، ويسجل الآن تراجعاً كبيراً مقارنة بشهر شباط/فبراير من العام الجاري 2022".

وسجلت شعبية حزب الـ SD نسبة 19.8 % من أصوات الناخبين في استطلاع فبراير لهذا العام، في حين بلغت النسبة الجديدة 17.9%، وهي المرة الأولى التي ينخفض فيها التأييد إلى ما دون 18 بالمئة منذ آذار/مارس 2021.

وبعد أن حاز حزب الاشتراكيين الديمقراطيين الحاكم تأييد 29.3 % من الناخبين في فبراير الماضي، حاز الآن في الاستطلاع الجديد 31.8% من الأصوات، وعلّق خوستروم على ذلك بالقول: "شهدنا ارتفاعاً سريعاً للاشتراكيين الديمقراطيين، لكن رأينا أيضاً في أحدث استطلاع للثقة أن (رئيسة الوزراء) ماغدالينا أندرسون تتراجع" حسب تعبيره.

واحتل حزب المحافظين المرتبة الثانية بنسبة 21%، وحزب اليسار المرتبة الرابعة بنسبة 9% ليأتي بعده في المرتبة الخامسة حزب الوسط بنسبة 6.9% ثم المسيحيين الديمقراطيين بنسبة 5.9%.

ولم يحقق كل من حزبي الليبراليين والبيئة الحد الأدنى المطلوب من أجل الدخول إلى البرلمان، حيث حصد الأول ما نسبته 2.1% والثاني 3.35 فقط.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©