أخبار السويد

استقبل تخفيضات الميلاد بحذر: تحذير من مخاطر المتاجر الإلكترونية المحتالة

استقبل تخفيضات الميلاد بحذر: تحذير من مخاطر المتاجر الإلكترونية المحتالة image

نفن الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

عيد الميلاد في السويد

Foto: Fredrik Sandberg/TT

مع حلول فترة التخفيضات خلال وبعد الأعياد، يزداد اهتمام المستهلكين بالشراء عبر الإنترنت للحصول على أفضل العروض. وفي هذا السياق، تُطلق منظمة "كونسومنت أوبسالا Konsument Uppsala" تحذيراً للمستهلكين حول مخاطر التعامل مع متاجر الإنترنت غير الموثوقة، حيث أفادت المنظمة بارتفاع ملحوظ في الشكاوى المرتبطة بالجودة الضعيفة للمنتجات، وحالات عدم التسليم، بالإضافة إلى التكاليف العالية للإرجاع. كما يشهد المستهلكون مشاكل خاصة مع المنتجات التي يُعتقد أنها مستوردة من السويد لكن في الحقيقة تُرسل من الصين، وهي شكاوى لم تكن شائعة في السنوات القليلة الماضية.

وفي سياق ذلك، تعتمد هذه المتاجر في الغالب على نموذج الأعمال المعروف بـ "الدروبشيبينغ dropshipping" (البيع عبر سلسلة التجزئة)، الذي بات يثير قلق المنظمات المعنية بحماية المستهلك.

في ضوء ذلك، تحدثت مولين ثونانغ Malin Thonäng، مستشارة المستهلكين في منظمة "كونسومنت أوبسالا"، عن الزيادة اليومية في التعاملات مع ضحايا متاجر الإنترنت التي تستخدم الدروبشيبينغ. وأشارت إلى أن هذه الشركات تروّج لمنتجات لا تطابق الواقع، حيث يتلقى العملاء غالباً منتجات أدنى جودة، أو نسخ مقلدة، أو أحياناً لا يتلقون أي منتج. وفيما يخص الدروبشيبينغ، أوضحت مولين أنه يتضمن تمرير الطلبات إلى شركة أخرى تتولى المخزون، وغالباً ما تكون هذه الشركات متواجدة في آسيا، مثل الصين.

كما زادت شعبية الدروبشيبينغ عبر منصات التواصل الاجتماعي مثل تيك توك وإنستغرام، حيث يُشجع على هذا النموذج من خلال حسابات تروج له. ويرى آدم وينغلين Adam Wengelin أن الدروبشيبينغ يشبه "لعبة الهرم"، حيث يستفيد المبادرون به على حساب الآخرين.

أخيراً، تقدم المنظمة عدة نصائح للتسوق الآمن عبر الإنترنت، مثل التحقق من معلومات الاتصال بالشركة، إجراء مكالمات هاتفية، إرسال بريد إلكتروني للتحقق من استجابة الشركة، فحص العنوان بعناية، بالإضافة إلى البحث عن اسم الشركة لمعرفة تقييمات وآراء المستهلكين الآخرين. كما يُنصح بالتوجه مباشرة إلى الجهة المانحة للائتمان في حال عدم تسلم المنتجات أو عدم الحصول على رد من الشركة.

وبهذه الإجراءات الاحترازية، تهدف "كونسومنت أوبسالا" إلى تعزيز الوعي لدى المستهلكين وحمايتهم من المخاطر المحتملة للتسوق عبر الإنترنت، خاصةً في ظل تزايد استخدام نموذج الدروبشيبينغ وانتشاره عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©