أخبار العالم

استنفار أمني بعد إلقاء قنبلة أمام السفارة السويدية في بيروت

استنفار أمني بعد إلقاء قنبلة أمام السفارة السويدية في بيروت
 image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

بيروت

فوجئت السفارة السويدية في بيروت فجر اليوم الخميس 10 أغسطس (آب) بوجود قنبلة يُعتقد أنها من نوع "زجاجة مولوتوف" على مدخلها، إلا أنها لم تنفجر.

وأكد فنيو المتفجرات في الشرطة اللبنانية تدخلهم السريع لإزالة القنبلة وبدأ التحقيقات الأولية للوقوف على هوية الجاني ودوافع الهجوم. وقد أوردت صحيفة "النهار" اللبنانية والموقع الإخباري "لبنان 24" تقارير عن الحادث، حيث ذكرت "النهار" معلومات تشير إلى أن دافع الهجوم قد يكون رداً على حوادث حرق المصحف في السويد.

من جهتها، أكدت وزارة الخارجية السويدية أن جميع الموظفين في السفارة بأمان وأنها تتواصل باستمرار معهم.

وفي تصريح صحفي له، قال وزير الخارجية السويدي، توبياس بيلستروم: "نأخذ هذا الحادث بكل جدية. كما أن السلطات اللبنانية ملزمة بحماية البعثات الدبلوماسية وفقاً لاتفاقية فيينا". وأضاف بيلستروم: "لقد اتخذت الحكومة السويدية مجموعة من الإجراءات في الأسابيع الماضية لتعزيز الأمن حول سفاراتنا".

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار العالم

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©