أخبار السويد

اعتداء مشين أفقد الطفلة دماغها.. «لونا» تحاول «استعادة الحياة»!

اعتداء مشين أفقد الطفلة دماغها.. «لونا» تحاول «استعادة الحياة»! author image

أحمد علي

أخر تحديث

اعتداء على طفلة في السويد

اعتداء على طفلة في السويد Expressen

تعرّضت لونا البالغة من العمر 10 سنوات للاعتداء في سكيلفتيا، وهي تعاني من تلف دائم في الدماغ الآن جرّاء ذلك.

وكان قد حظي الاعتداء على لونا والذي وقع في Morö Backe في Skellefteå هذا الصيف باهتمام كبير.

ووفق ما كتبت صحيفة Expressen في تقرير لها فإن الطفلة لا تزال في المستشفى ولديها تلف دائم في الدماغ.

وممّا جاء في الصحيفة أن الطفلة لونا «بالتأكيد، هي على قيد الحياة، لكنها بعيدة كل البعد عن كونها جيدة». وذلك وفق ما قالت عمتها إيما التي تمثل الأسرة. وأضافت في حديثها: «هي تتنفس من تلقاء نفسها، لكنها لا تستطيع الحركة، ولا تتحدث، ولا تستطيع فعل أي شيء».

ولم يتضح كم من الوقت بقيت لونا مصابةً وعلى الأرض ما بعد الاعتداء عليها، وتم العثور عليها في المنطقة المشجرة بلا ملابس، مع رباط حذائها حول رقبتها.

ثم جرت إحالة فتى يبلغ من العمر 15 عاماً إلى الطب الشرعي النفسي بتهمة اغتصابها ومحاولة قتلها.

وبدأت العائلة الآن في جمع التبرعات حتى تتمكن لونا من الحصول على المساعدة التي تحتاجها وتكون قادرة على القيام بأشياء ممتعة. تقول إيما إنها طريقة «لاستعادة الحياة».

Author Name

أحمد علي

كاتب ومحرّر سوري، مختص في الفيزياء، مهتم بالشؤون السياسية والثقافية، يعمل في المجال الإعلامي، وله العديد من مقالات الرأي في المواقع والصحف العربية.

المصدر :
تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©