أخبار السويد

اعتذار بعد سبع سنوات: السارق يعيد دراجة مسروقة مع رسالة تأسف

Aa

السرقة في السويد

Foto: Magnus Andersson/TT

بعد سبع سنوات من السرقة، عادت دراجة كاميلا غوته المفقودة إلى أحضانها، وهذه المرة مع رسالة اعتذار من السارق الذي ترك الدراجة عند عنوانها الجديد، على بعد خمسين كيلومترًا من منزلها السابق.

كاميلا غوته التي شاهدت دراجتها تُسرق أمام عينيها وحاولت مطاردة السارق بسيارتها، ولكن دون جدوى. بعد الحادثة، نشرت كاميلا مناشدة عبر فيسبوك تطلب المساعدة لاسترجاع دراجتها، لكن دون أن تجد أي نتيجة ملموسة حتى يومنا هذا.

كانت المفاجأة الكبرى عندما وجدت الدراجة قد عادت إليها. تقول كاميلا: "الأمر كان مضحكًا، لأنني شاهدتهم يعيدونها ولكنني لم أدرك أنها كانت دراجتي. كانوا واقفين بالقرب من مدخل منزلنا، وكان هناك شاب يجلس داخل السيارة وآخر خارجها، وبدا الأمر مريبًا بعض الشيء. كنت أراقبهم، وفي المرة التالية التي خرجت فيها، وجدت دراجتي مركونة في نهاية الممر"

وتضيف كاميلا ، كانت هناك رسالة اعتذار مرفقة مع الدراجة كتب فيها السارق: "مرحباً كاميلا، لقد رأيت مناشدتك على فيسبوك ولكنني لم أجرؤ على إعادتها حتى الآن. أنا آسف، كنت شابًا أحمق."

وعلى الرغم من مرور سنوات على الحادث، إلا أن الدراجة كانت في حالة جيدة. وتعتقد كاميلا أن السبب في ذلك يعود إلى لونها البرتقالي اللافت، الذي جعل الناس ينتبهون للسارق.
في نهاية المطاف، توجهت كاميلا بالشكر والتقدير للسارق الذي أعاد الدراجة، قائلة إنه يجب أن يفخر بنفسه لعودته وتصحيح خطئه بعد سنوات. وقالت: "أعتقد أنه من الرائع أنه بعد سبع سنوات، يعود ويعيد الدراجة. وأود أن أقول له إنه يجب أن يكون فخورًا بنفسه، وهذا يظهر أنه لا يوجد وقت متأخر لتصحيح الأخطاء. لقد كانت لفتة جميلة."

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©