أخبار العالم

الأمم المتحدة: الهجوم على مخيم جباليا قد يكون جريمة حرب

الأمم المتحدة: الهجوم على مخيم جباليا قد يكون جريمة حرب image

أحمد علي

أخر تحديث

Aa

مخيم جباليا

Foto: AP/TT

جاء في التلفزيون السويدي بأنّ الأمم المتحدة تحدثت عن الهجوم على مخيم اللاجئين في جباليا في غزة وأنّه قد يشكل جريمة حرب، وذلك وفقاً لتصريحات هيئتها الخاصة بحقوق الإنسان. 

وقد جاء في تصريح الهيئة: "نظراً للعدد الكبير من الضحايا المدنيين والدمار الواسع النطاق الذي تسبب به الهجوم الجوي الإسرائيلي على مخيم جباليا، نعرب عن قلقنا البالغ إزاء هذه الهجمات التي قد تكون غير متناسبة وتشكل جريمة حرب".

دمار شديد في مخيم جباليا - Foto: AP/TT

ووفقاً لتقارير من قناة الجزيرة ووكالة الأنباء الفرنسية (AFP)، فقد قُتل ما لا يقل عن 50 شخصاً في الهجوم الذي وقع يوم الثلاثاء على مخيم اللاجئين في جباليا، استناداً إلى شهادات الشهود ومقاطع الفيديو من الموقع. ومن جهتها، أفادت القوات العسكرية الإسرائيلية (IDF) بأن الهدف من الهجوم كان إضعاف سيطرة حماس على المنطقة، وأن قائداً في حماس قد قُتل في الهجوم، وهو ما نفته حماس.

هناك تضارب في المعلومات بشأن عدد القتلى والجرحى، ولم يتم التحقق من أي أرقام من قبل جهات مستقلة. ووفقاً للأمم المتحدة، يعيش في المخيم ما لا يقل عن 116,000 شخص، وهو يعتبر أكبر مخيم في غزة، ويتألف من منطقة كثيفة البناء تضم مدارس ومراكز صحية. ويقع المخيم ضمن المنطقة التي طلبت إسرائيل من سكانها إخلاءها جنوباً.

لقد أثار الهجوم ردود فعل قوية في جميع أنحاء العالم. فقد أدانت منظمة "أطباء بلا حدود" في منشور على "X" ما وصفته بـ "الحلقة الأخيرة من العنف العبثي". كما أعربت عدة دول عن استنكارها للهجوم، بما في ذلك قطر والأردن.

وفي الوقت نفسه، شهدت مدن مختلفة حول العالم، بما في ذلك لندن وقطر، مظاهرات كبيرة داعمة للقضية الفلسطينية، بحسب ما ذكرت قناة الجزيرة، ونقل التلفزيون السويدي svt.

من جانبها، زعمت الذراع المسلحة لحماس أن سبعة أشخاص كانوا محتجزين كرهائن قد قُتلوا في الهجوم، وأن ثلاثة منهم كانوا يحملون جنسيات أجنبية، ولكن هذه المعلومات لم تتم التحقق منها من قبل مصدر مستقل.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار العالم

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©