أخبار السويد

الاشتباه بارتكاب برلماني بريطاني من الحزب الحاكم جريمة اغتصاب

Aa

الاشتباه بارتكاب برلماني بريطاني من الحزب الحاكم جريمة اغتصاب

ألقت الشرطة البريطانية القبض على عضو برلماني بريطاني من حزب المحافظين الحاكم يوم أمس الثلاثاء إثر الاشتباه بارتكابه عدة جرائم تتضمن التحرش الجنسي والاغتصاب.

لم يجري الإعلان عن اسم السياسي إلا أنه رجل يبلغ الخمسينيات من عمره، وقد ذكرت الشرطة البريطانية أن الجرائم المشتبه بها قد ارتكبت في لندن بين عامي 2002 و2009 وأن التحقيق بها مستمر منذ شهر يناير/كانون الثاني من عام 2020.

وقد حث الحزب السياسيين على الابتعاد عن البرلمان ما دامت تحقيقات الشرطة جارية، وقال إنه لن يتم اتخاذ قرار محتمل بشأن استبعاد السياسي المشتبه به إلا عند اكتمال التحقيق.

حيث قال حزب المحافظين في بيانٍ لهم "لن نعلق على الأمر بمزيد من التفصيل إلى أن ينتهي التحقيق".

ووفقاً للشرطة البريطانية فإن الرجل المشتبه به لا يزال قيد الاعتقال.

يذكر أن صحيفة The Sunday Times قد أفادت أن هناك 56 نائباً برلمانياً في بريطانيا متهمون بالتحرش الجنسي وجرائم أخرى.


 

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©