أخبار السويد

البرلمان السويدي: نعم لاختراق هواتف وحواسيب المشتبه بهم

Ahmad Alkhudary

أخر تحديث

البرلمان السويدي: نعم لاختراق هواتف وحواسيب المشتبه بهم

وافق البرلمان السويدي، يوم الأربعاء، على تعديل قانون البيانات السرية، بهدف إتاحة المجال أمام الشرطة لاستخدام وقراءة البيانات الشخصية في حالة الجرائم الخطيرة المشتبه بها.

ويعني القانون الجديد الذي سيدخل حيز التنفيذ بتاريخ 1 أبريل من هذا العام أن الشرطة أن الشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى يمكنها الوصول إلى بيانات أجهزة الكمبيوتر والمعدات التقنية الأخرى المستخدمة في الاتصالات، مثل الهواتف المحمولة.

ويمكن استخدام وقراءة البيانات السرية في تحقيقات أولية معينة، لأغراض الاستخبارات وللتحقيقات الأجنبية الخاصة، كما يمكن استخدامها في "الجرائم خطيرة بشكل خاص".

وسيبقى القانون ساري المفعول لمدة خمس سنوات، وبعد ذلك سيتم تقييمه.

المصدر SVT

Ahmad Alkhudary

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©