أخبار السويد

البلاط الملكي يضع حداً للشائعات: "لا نية للطلاق بين ولية عهد السويد وزوجها"

البلاط الملكي يضع حداً للشائعات: "لا نية للطلاق بين ولية عهد السويد وزوجها"
 image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

البلاط الملكي

Foto Mikael Fritzon/TT

في تطور جديد بشأن الشائعات التي تحدثت عن طلاق الأميرة وزوجها، خرج البلاط الملكي في فبراير/ شباط من العام الماضي مستنكرةً هذه الشائعات ووصفتها بـ "الخبيثة والغير صحيحة". 

وقد أعرب الأمير دانيال عن تأثره وزوجته بالشائعة، مؤكدًا في برنامج "الأمير دانيال 50 عامًا"، والذي عُرض على SVT Play أو SVT 1 الساعة 8:00 مساءً يوم الثلاثاء 29 أغسطس/ آب، أنها كانت ذات تأثير سلبية كبيرة عليهما.

وفي ظل الانتشار الواسع للشائعات، أوضح البلاط الملكي أنه كان يعتقد نفسه مضطراً للتعليق بشكل رسمي، خاصةً وأن مارغريتا ثورغرين Margareta Thorgren، المسؤولة الإعلامية في البلاط الملكي، أشارت إلى أن الشائعة لم تظهر في وسائل الإعلام الموثوقة، بل تم تداولها بشكل رئيسي على وسائل التواصل الاجتماعي.

Foto Mikael Fritzon/TT

أما على الجانب الشخصي، أعلن الأمير دانيال أنه لا يتابع الصحف الأسبوعية التي تنشر مثل هذه الشائعات. وأكد في حديثه مع الصحفية كارينا بيرغفيلدت Carina Bergfeldt أنه في حال ورود أي خبر صادم، سيكون على علم به، وسيتم التعامل معه بحذر.

يذكر أن الأمير والأميرة قد ظهرا على أغلفة العديد من الصحف الأسبوعية، ما يثير تساؤلات حول دور وسائل الإعلام في نقل الأخبار الموثوقة وأهمية التحقق من الأخبار قبل نشرها.

اقرأ ايضا

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©