أخبار السويد

الجمعة السوداء في السويد: دليلك الشامل لرحلة تسوق استثنائية في 2023

الجمعة السوداء في السويد: دليلك الشامل لرحلة تسوق استثنائية في 2023 image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

Aa

الجمعة السوداء في السويد

تعتبر الجمعة السوداء، التي تلي عيد الشكر في الولايات المتحدة، بداية موسم التسوق للعطلات، حيث يتميز هذا اليوم بعروض التخفيضات الكبيرة. ورغم أن هذا الحدث التجاري أصبح جزءًا لا يتجزأ من ثقافة الشراء، إلا أن تسميته تعود إلى زمن حديث حيث أطلقها رجال الشرطة في فيلادلفيا لوصف الفوضى الناجمة عن ازدحام المتسوقين والسياح بعد مباراة كرة القدم الأمريكية. ورغم الجهود لتغيير التسمية إلى "الجمعة الكبيرة"، إلا أن "الجمعة السوداء" أصبحت مصطلحاً معروفاً عبر الولايات المتحدة، يرتبط بفترة العروض والتخفيضات. 

تاريخ الجمعة السوداء في السويد: نشأته وتطوره

تعتبر ظاهرة الجمعة السوداء في السويد ظاهرة حديثة نسبياً فكانت تمر مثل أي يوم عادي دون أي اهتمام يذكر حتى منتصف عام 2010، حيث بدأ عدد من المتاجر في تسويق العروض الخاصة بهذا اليوم سرعان ما اتسع نطاقها، حيث أصبحت الشركات المحلية والعالمية تعتمد عليها، ما أدى إلى توسعها السريع.

ومع مرور الوقت، تطورت الجمعة السوداء في السويد لتناسب الثقافة المحلية، مُركزة على تقديم خصومات كبيرة على مجموعة متنوعة من المنتجات. وقد شهدت الفعالية تحولاً من التسوق في المتاجر إلى التسوق عبر الإنترنت، الذي شهد تطوراً سريعاً خلال جائحة كوفيد-19.

تجدر الإشارة إلى أن موعد الجمعة السوداء في السويد يصادف هذا العام يوم الـ 24 من نوفمبر/ تشرين الثاني 2023، في حين تمتد العروض لأسبوع كامل تقريباً من الـ 17 إلى الـ 27 من الشهر. 

Foto Tomas Oneborg/SvD/TT

تجربة الجمعة السوداء في السويد

تتميز احتفالات الجمعة السوداء في السويد بالحماس والتنوع، حيث يُطلق التجار تخفيضات مذهلة على مجموعة متنوعة من المنتجات، بدءًا من الإلكترونيات وصولاً إلى عالم الأزياء وديكور المنازل. 

هذا وينخرط التجار السويديون قبل الجمعة السوداء، في حملات تسوق شاملة، حيث تفتح بعض المتاجر أبوابها مبكراً لاستقبال المتسوقين بتخفيضات مغرية. وتجدر الإشارة إلى أن السويديون يشتهرون بإعداد قوائم تسوق دقيقة لتسهيل عملية الشراء وتحقيق أقصى قدر ممكن من التوفير. 

Foto Tomas Oneborg/SvD/TT

أبرز العلامات التجارية في السويد التي تقدم صفقات الجمعة السوداء

تشهد الجمعة السوداء في السويد مشاركة العديد من العلامات التجارية والمتاجر المشهورة التي تقدم صفقات حصرية. وفي وقتٍ تختلف العروض فيه بشكل دقيق كل عام، تحافظ هذه الأسماء المعروفة على ثباتها في هذا الحدث السنوي: 

إيكيا IKEA: تقدم صفقات على مجموعة واسعة من الأثاث وديكور المنزل.

  H&M: تقدم توفيرات كبيرة على الملابس والإكسسوارات.

إلكترولوكس  Electrolux: تشارك بصفقات جذابة على الأجهزة المنزلية ذات الجودة العالية.

إلجيجانتين Elgiganten: يجذب المتسوقين بتخفيضات على الإلكترونيات والأجهزة المنزلية.

ميديا ماركت Media Markt: يقدم تخفيضات على مجموعة متنوعة من الأجهزة والإلكترونيات وأنظمة الترفيه المنزلية.

كلاس أولسون Clas Ohlson: يقدم تخفيضات على الضروريات المنزلية 

زالاندو Zalando: تقدم تخفيضات على الملابس والأحذية والإكسسوارات.

الصيدليات kronans apotek: تقدم تخفيضات على منتجات الصحة والجمال.

ويبهالين Webhallen: يقدم صفقات على أجهزة الألعاب والكمبيوتر والبرمجيات.

بووتس Boozt: يقدم تخفيضات على الملابس والإكسسوارات.

شركة نورديك تشويس هوتلز Nordic Choice Hotels: تقدم أسعاراً جذابة على الإقامة.

سايبر فوتو CyberPhoto: يقدم توفيرات على الكاميرات والعدسات وملحقات التصوير.

الجمعة السوداء: ربع تخفيضات البيع في السويد وهمية
Foto Jessica Gow/TT

ربع تخفيضات البيع في السويد خلال الجمعة السوداء وهمية

كشف موقع مقارنة أسعار التجارة الإلكترونية Pricerunner أن واحداً من كل أربعة عروض تنزيلات عبر الإنترنت هو عرض احتيالي. وأنه في كثير من الأحيان، يقوم التاجر برفع السعر قبل طرح عروض التنزيلات ليوم الجمعة الأسود Black Friday أو عروض التنزيلات الأخرى. ووفقاً للمسؤولة في Pricerunner، إيفيلينا غالي Evelina Galli،  فإن رفع الأسعار بنحو 10% بعد فصل الصيف، ومن ثم تخفيضها بنحو 5%، هي استراتيجية شائعة يمكن وصفها بأنها عمليات احتيالية.

وتتابع غالي: "في الوقت الحالي، 25.7% من جميع العروض التي يتم تخفيضها يمكن أن نقول إنها مبيعات وهمية… ومن بين أكثر المنتجات التي يتم الاحتيال فيها في الوقت الحاضر هي قطع غيار الدراجات الهوائية، والدراجات الكهربائية، والملابس الرجالية، ومواد البناء.

FotoJohan Nilsson/TT

نصائح لتحقيق تجربة تسوق ناجحة في الجمعة السوداء 

من المهم أن نتذكر أن مشاركة العلامات التجارية والبائعين في الجمعة السوداء قد تتغير كل عام، وقد تتبدل الصفقات المحددة. لذلك، يُفضل البقاء على اطلاع منتظم عن طريق زيارة مواقعهم الالكترونية أو الاشتراك في النشرات الإخبارية للحصول على أحدث المعلومات حول العروض.

1.التخطيط المُسبق: قم بالبحث المُسبق عن الصفقات والتخفيضات، وأعد قائمة تسوق تحدد فيها الأشياء التي ترغب في شرائها، إضافة إلى تحديد ميزانيتك لتجنب الإنفاق الزائد.

2. البقاء على اطلاع: اشترك في النشرات الإخبارية لمتاجرك المفضلة لتلقي عروض حصرية وتحديثات حول الجمعة السوداء.

3.مقارنة الأسعار: استخدم مواقع مقارنة الأسعار للعثور على أفضل الصفقات.

4.التسوق عبر الإنترنت: قد يكون التسوق عبر الإنترنت خياراً أفضل لتجنب الزحام والطوابير. كما تقدم العديد من المتاجر صفقات حصرية عبر الإنترنت.

5. استخدام تطبيقات التسوق: قم بتثبيت تطبيقات التسوق من المتاجر المفضلة لديك لتلقي إشعارات حول الصفقات والتخفيضات.

6. اختيار الوقت المناسب للتسوق: قرر ما إذا كنت تفضل التسوق في الصباح الباكر عند فتح المتاجر أم في المساء للاستفادة من عروض إضافية.

7. قراءة التقييمات: قبل الشراء، اقرأ تقييمات المنتج للتأكد من جودته، حيث يمكن العثور على التقييمات على مواقع ومنتديات مختلفة.

8. التحقق من سياسات الإرجاع: تأكد من فهم سياسات الإرجاع للمتاجر التي تشتري منها.

9. التفكير في خيارات الدفع: استخدم بطاقات الائتمان للحصول على حماية إضافية وفرص نقدية.

10.تكلفة الشحن: احسب تكلفة الشحن عند التسوق عبر الإنترنت، وابحث عن متاجر تقدم شحناً مجانياً.

11.ضمانات المنتج: تحقق من وجود ضمانات للعناصر التي تشتريها.

12. الابتعاد عن عروض الشراء: حافظ على قائمة التسوق والميزانية لتجنب الإنفاق الزائد.

13. الاحتفاظ بالفواتير وسجلات الشراء: احتفظ بالفواتير والسجلات لحالات الإرجاع أو المطالبات.

14. الحفاظ على طاقتك: خذ استراحات للحفاظ على طاقتك.

15. الصبر والاحترام: كن صبوراً ولطيفاً مع الموظفين والمتسوقين الآخرين. 

16. دعم الشركات المحلية: فكر في دعم المتاجر المحلية في الجمعة السوداء.

17. الاعتبارات البيئية: كن واعياً للحفاظ على بيئة من خلال تقليل الفاقد واختيار المنتجات الصديقة للبيئة.

18. التبرع أو إعادة التدوير: فكر في التبرع أو إعادة تدوير العناصر القديمة.

19. الاستمتاع بالتجربة: استمتع بالبحث عن صفقات رائعة وتجربة تسوق ممتعة في الجمعة السوداء.

FotoJessica Gow/TT

مزايا التسوق عبر الإنترنت في الجمعة السوداء

1. الراحة: يقدم التسوق عبر الإنترنت في الجمعة السوداء راحة لا مثيل لها، تتيح للمتسوقين تصفح وشراء السلع من راحة منازلهم دون عناء الزحام في المتاجر والطوابير الطويلة.

2. إمكانية الوصول إلى العروض: يحصل المتسوقون عبر الإنترنت على إمكانية الوصول إلى مجموعة واسعة من العروض والتخفيضات ببضع نقرات فقط، دون القيود التي يفرضها موقع واحد فقط.

3. عدم الانتظار في طابور: غياب الطوابير الفعلية هو ميزة كبيرة للمتسوقين عبر الإنترنت، إذ لا يُضطرون للوقوف في طوابير في الصباح الباكر أو الانتظار في طوابير مزدحمة.

4. مقارنة الأسعار: يستطيع المتسوقون عبر الإنترنت مقارنة الأسعار وخيارات المنتجات بسهولة عبر مواقع مختلفة، ما يمكنهم من العثور على أفضل الصفقات.

5. التقليل من الضغط: التسوق عبر الإنترنت غالباً ما يكون أقل ضغطاً من التسوق في المتاجر في الجمعة السوداء، حيث يُزيل الحاجة إلى الإسراع أو التنافس مع المتسوقين الآخرين.

6. تجنب العروض الوهمية: يملك المتسوقون عبر الإنترنت وقتاً أطول لاتخاذ قرارات مدروسة، ما يقلل من احتمالية الوقوع ضحية عمليات الاحتيال. 

Black Friday 2023 - Jämför Black Week erbjudanden - Prisjakt
Foto TT

مزايا التسوق في المتاجر في يوم الجمعة السوداء في السويد

1. تجربة ملموسة: يوفر التسوق في المتاجر تجربة حسية يمكن للمتسوقين خلالها فحص وتجربة المنتجات بشكل مباشر، وهو أمر مهم عند شراء الملابس والإلكترونيات.

2. الحصول على المنتجات فوراً: يمكن للمتسوقين الحصول على مشترياتهم فوراً واصطحابها إلى منازلهم دون انتظار التوصيل.

3. خدمة العملاء الشخصية: يستمتع المتسوقون في المتاجر بدعم فوري من موظفي المتجر، ما يسهل عليهم البحث عن المساعدة وطرح الأسئلة.

4. تجربة اجتماعية فريدة: يمكن أن يكون التسوق في المتاجر نشاطاً اجتماعياً، إذ يعزز الصداقات أثناء تسوق الأصدقاء والعائلة معاً والمشاركة في الحدث ككل.

5. دعم المتاجر المحلية: يساهم التسوق في المتاجر في دعم الأعمال المحلية والمجتمع عن طريق الحفاظ على المبيعات داخل المنطقة.

FotoJohan Nilsson/TT

كيفية تجنب الاحتيال والصفقات المزيفة

خلال الجمعة السوداء، تزداد حالات التصيّد الإلكتروني، حيث يستخدم المحتالون رسائل البريد الإلكتروني والنصوص المزيفة لاختراق خصوصية الأفراد واستخدامها للحصول على معلومات مالية حساسة.  كما يتم أحياناً إصدار تحديث مزيف للمعلومات المصرفية أو عرض جوائز وهمية، تهدف حقيقة إلى سرقة معلومات الهويات الشخصية، أو التسبب بالأذى للأجهزة عبر البرمجيات الخبيثة.

ولتجنب الوقوع في فخ التصيّد الإلكتروني في الجمعة السوداء، يجب اتباع بعض الخطوات الحذرة، نذكر منها ما يلي: 

1.تجنب النقر على الروابط أو فتح المرفقات في رسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية التي تظهر بشكل غير متوقع.

2. تجنب تقديم أي معلومات شخصية أو مالية رداً على طلب يظهر فجأة.

3.التحقق دائماً من صحة الرسائل المتلقاة

4. الابتعاد عن وسائل الدفع المشبوهة مثل العملات المشفرة أو التحويل النقدي.

FotoHenrik Montgomery/TT

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©