أخبار السويد

الحكومة تدرس إضافة شرطي اللغة ومعرفة المجتمع للحصول على الإقامة الدائمة

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

الحكومة تدرس إضافة شرطي اللغة ومعرفة المجتمع للحصول على الإقامة الدائمة

قررت الحكومة السويدية اليوم تعيين لجنة تحقيق خاصة لدراسة إضافة شرطي المعرفة باللغة السويدية والمجتمع السويدي للحصول على الإقامة الدائمة. 

وذكرت الحكومة أن الهدف من ذلك هو تعزيز الإندماج وقدرة الفرد على المشاركة في المجتمع بشكل فاعل.

منذ يوليو/ تموز عام 2021، أصبحت تصاريح الإقامة الممنوحة في السويد مؤقتة كقاعدة عامة، ولكي يستطيع الشخص تحويلها إلى دائمة يجب أن يحقق بعض الشروط وهي الحصول على تصريح إقامة مؤقتة لمدة ثلاثة سنوات على الأقل، وأن يكون الشخص البالغ قادراً على إعالة نفسه أي أن يكون لديه لديه دخل من وظيفة أو شركته الخاصة على سبيل المثال، وأن يعيش حياة لائقة في السويد أي ألا يرتكب جرائم.

وستكون مهمة اللجنة التي عينتها الحكومة الآن تقديم مقترحات حول مستويات المعرفة باللغة السويدية والمجتمع السويدي التي يُمكن فرضها، والاستئثناءات التي يُمكن منحها، بطريقة آمنة من الناحية القانونية، ومن المفترض أن ينتهي التحقيق في موعد أقصاه 22 مايو/ أيار 2023.

وقال وزير الهجرة والإندماج، أندش إيغمان: "إن المعرفة باللغة السويدية وأسس تنظيم المجتمع أمر ضروري لكي يتمكن المزيد من الأشخاص من العمل والمشاركة في المجتمع".

 

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©