أخبار السويد

الركود الاقتصادي غير مستبعد في السويد

Aa

الركود الاقتصادي غير مستبعد في السويد

يتوقع العديد من الخبراء الاقتصاديين في عدة بلدان سواء أوروبية أو غير أوروبية كالولايات المتحدة الأمريكية أن العالم مقبلٌ على مرحلة ركود اقتصادي، وقد بدأ الخبراء الاقتصاديين في كل بلد بوضع رؤاهم وتوقعاتهم لهذا الاحتمال وموعده.

بعد الارتفاع الكبير الذي تم في أسعار الفائدة، بدأ العديد من الخبراء السويديين يتوقعون  أن الأوضاع الآن باتت على مفترق طرق: فهل سيكون هناك هبوطاً ناعماً للاقتصاد أم شيء أسوأ بكثير ويصل لدرجة الركود تماماً؟

حيث قالت كبيرة الاقتصاديين في بنك Nordea آنيكا وينث: "سيأتي مفترق الطرق مطلع العام الجديد، إذا استقر التضخم فسيكون لدينا هبوط ناعم يمكننا التعامل معه وسيتلوه نمو اقتصادي بنحو 1%، أما إذا جاء مطلع العام واستمر التضخم بالارتفاع بينما تقول البنوك المركزية في العالم بأنه ينبغي عليها الاستمرار برفع أسعار الفائدة في كل اجتماع لها فلا يمكن استبعاد الركود".

وقالت وينث: "نتوقع مضاعفة معدل الرهن العقاري بحلول نهاية العام بالإضافة إلى أن الأسر ستدفع أسعاراً أعلى للسلع المختلفة، وأسعار المساكن ستنخفض، والتطورات غير مؤكدة".


 

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©