السجن لمدة عامين عقوبة الإخلال "بسلام الأطفال" في السويد

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

السجن لمدة عامين عقوبة الإخلال "بسلام الأطفال" في السويد

الكاتب

Ahmad Alkhudary
أكتر - أخبار السويد

اكتر ـ أخبار السويد : قدمت الحكومة السويدية مقترحًا لإقرار جريمة "سلام الأطفال" في القانون الجنائي، ليصبح بموجبه تعريض الأطفال لمشاهد العنف المنزلي، كضرب الزوج لزوجته أمام أطفالهم، جريمة جنائية.

وفي هذه الحالة يواجه الزوج عقوبة ارتكاب جريمتين؛ أحداهما بحق زوجته والأخرى بحق أطفاله، وفقًا لوزير العدل مورغان يوهانسون.

وينص مشروع القانون على أن تعريض الطفل لمشاهد العنف والأعمال الإجرامية كالتهديدات والاقتحامات المنزلية من الشريك، والأفعال التي من شأنها أن تخل بأمن الطفل وثقته، تعرض الجاني للإدانة بارتكاب جريمة الإخلال بسلام الطفل، والتي اقترح أن تكون عقوبتها السجن لمدة أقصاها سنتين، أما في حال ارتكاب جريمة جسيمة، فستتراوح مدة السجن بين تسعة أشهر وأربع سنوات.

وأكد وزير العدل على حق جميع الأطفال بتنشئة آمنة وخالية من العنف. كما أوضح أن جريمة الإخلال بسلام الأطفال توجه حصرًا عندما يكون الجاني والضحية من أقرباء الطفل، كالوالدين والأوصياء وقد تشمل الدائرة الأوسع أيضًا كالأجداد. وسيكون المتهم عندها ملزمًا بدفع تعويضات لأطفاله.

وتشير التحقيقات في جرائم سلام الأطفال في عام 2019، إلى أن واحد من كل عشرة اطفال -أي نحو 210 آلاف طفل- تعرض لجريمة الإخلال بسلام الطفل في السويد. ويقدر المجلس الوطني للصحة والرعاية أن حوالي 3000 طفل ينقلون إلى مساكن محمية كل عام.

ومن المقرر أن يدخل القانون الجديد حيز التنفيذ في 1 يوليو/ تموز 2021.
https://youtu.be/5GGoJynLTTw

مقالات ذات صلة

هل انخفض معدل مواليد السويد لأدنى مستوى منذ 20 عاماً بسبب لقاح كوفيد؟ image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande