وكسر دوبلانتيس، المولود في أميركا، رقم الفرنسي رينو لافيلني البالغ 6.16 متر، الذي حققه في فبراير 2014 في دونيتسك بأوكرانيا.

وبعد الاحتفال بالانتصار، ذهب دوبلانتيس لاحتضان والدته بالمدرجات.

وقال دوبلانتيس البالغ عمره 20 عاما: "هذا أمر أردت فعله منذ أن كنت في الثالثة من العمر. هذا عام مهم لكنها طريقة جيدة لبدايته".

وحطم البطل السويدي الرقم في قفزته السادسة في البطولة، بعدما فشل في عبور الارتفاع ذاته في دوسلدورف، الثلاثاء، عندما وقعت العارضة أثناء هبوطه.

وخطف دوبلانتيس كل الأضواء هذه الليلة، إذ لم يتمكن أي متسابق من الستة الآخرين في تسجيل أكثر من 5.52 متر.

وبدأ الشاب الواعد تحطيم الأرقام القياسية منذ كان عمره 7 سنوات، وافتتح منافسات اليوم بتسجيل 5.52 متر، ثم حقق 5.72 و5.92 قبل أن ينجح في أفضل قفزة في مسيرته داخل القاعات بتسجيل 6.01 متر.

ورغم أنه ولد في ولاية لويزيانا الأميركية، فإنه اختار تمثيل السويد مسقط رأس والدته.

وكان غريغ، والد ومدرب دوبلانتيس، من المتسابقين الموهوبين في القفز بالزانة بالولايات المتحدة، أما والدته هيلينا فكانت لاعبة كرة طائرة ومتسابقة في منافسات السباعي في السويد.

المصدر وكالات