أخبار السويد

السويد تعيد 82 جمجمة إلى فنلندا بعد 105 سنوات

Aa

السويد

أعلنت الحكومة السويدية اليوم عن قرارها بإعادة 82 جمجمة إلى فنلندا، في خطوة تعكس الاحترام والكرامة للكرامة الإنسانية. تأتي هذه الخطوة بعد سنوات من الضغوط والمطالبات من جماعات النشطاء السويديين الفنلنديين.

وفي عام 1918، قام العالم السويدي غوستاف ريتزيوس بأخذ هذه الجماجم من مواقع الدفن في فنلندا لأغراض البحث العلمي، حيث كان يسعى لقياس الجماجم لإثبات نظريات حول الأجناس البشرية المختلفة - نظريات لم تعد مقبولة في العلم الحديث. منذ عام 2018، طالبت مجموعات ناشطة بإعادة هذه الكرامات، وقد تقدمت وزارة التعليم والثقافة الفنلندية بطلب رسمي لاستعادتها في فبراير الماضي.

التعليق الرسمي

أعرب وزير التعليم السويدي، ماتس بيرسون، عن توقعاته بأن تتم العملية بطريقة تحترم كرامة الرفات. "هذا مهم بالنسبة لفنلندا وبالتالي لنا أيضاً. الحكومة قد اتخذت قراراً سريعاً بإعادة هذه الجماجم وأتوقع أن يتم ذلك بطريقة محترمة وكريمة"، كما نقلت قناة TV4 الإخبارية.

تحديد الأصل

وفقاً لتقرير صادر عن معهد كارولينسكا، لا يزال مصدر بعض الرفات غير معروف بالكامل، لكن سيتم تسليمها إلى فنلندا على أية حال. 

ويعكس هذا القرار التزام السويد بمعالجة الماضي وتصحيح الأخطاء بطريقة تحترم حقوق الإنسان والكرامة.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©