السويد واحدة من أكبر البلدان المصدرة للموسيقى

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
أخبار السويد

السويد واحدة من أكبر البلدان المصدرة للموسيقى

Ahmad Alkhudary

السويد في المرتبة الثانية لتصدير الموسيقى عالمياً 

وفقاً لتقرير جديد صدر عن Export Music Sweden فإن السويد هي واحدة من 3 دول فقط تقوم بتصدير موسيقى صافية، مما يعني أنها تستورد أقل بكثير مما تصدّر، ويهدف التقرير إلى إيجاد النسبة بين الموسيقى المستوردة والمصدرة، وهناك 3 دول فقط تمتلك نسبة إيجابية في هذا السياق: الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والسويد.

وتكتسب الولايات المتحدة نسبة 4.5 دولار عن كل دولار تدفعه لاستيراد الموسيقى، وتأتي السويد في المرتبة الثانية بمعدل تصدير 2.7 والمملكة المتحدة 2.2.

ومن المهم الإشارة إلى أن هذه النسبة تتأثر بكم استيراد كل بلد من الموسيقى الأجنبية ولذا فإن درجة السويد العالية تتأثر بتفضيل السويديين للموسيقى السويدية.

وتتم حسابة هذه النسب عبر عائدات وأرباح جمعيات التحصيل، فعندما يجري تشغيل أغنية سويدية في الخارج تبدأ جمعيات التحصيل بإرسال المال إلى STIM وهي جمعية تمثّل كتاب الأغاني السويديين في السويد، والعكس صحيح حينما يجري تشغيل أغنية أجنبية من داخل السويد، ولذا فإن هذه النسبة تحسب من محصلة الأموال المستوردة والمصدرة خلال عام واحد، وتبين أن STIM هي مصدّر صافي.

هناك الكثير من الأمور التي تساعد على تفسير دور السويد الكبير في صناعة الموسيقى

أسباب نمو صناعة الموسيقى السويدية

هناك الكثير من الأمور التي تساعد على تفسير دور السويد الكبير في صناعة الموسيقى على الرغم من تعداد سكانها الصغير، فمؤخرا قامت منصة البث السويدية Spotify مثلا بالمساعدة لترويج الموسيقى السويدية بالخارج، ويوجد تفسير آخر لهذه الظاهرة وهو الاهتمام الشعبي الكبير بالموسيقى في السويد حيث يوجد بها أكبر عدد من الجوقات الغنائية للفرد الواحد، فـ 15% من السويديين يغنون بها.

كما أن الشعبية الكبيرة والمستمرة لبعض الفنانين مثل آبا وروكسيت وآفيتشي كان لهم دوراً كبيراً في هذا الشأن.

وقد قام التقرير أيضاً بتحليل بيانات سبوتيفاي، ووجد أن الموسيقى السويدي غالباً ما يجري الاستماع عليها في أمريكا الشمالية والجنوبية بنسبتين على التوالي هي 27% و13% بينما 10% فقط يجري الاستماع لها في دول الشمال.

السويد في المرتبة الثانية لتصدير الموسيقى عالمياً 

ما الذي يجعل أغنية ما "سويدية"؟

إن الكثير من الصادرات السويدية الموسيقية تعتبر سويدية لأنّ كتابها أو مؤلفيها سويديون أو أنتجت من قبل سويديين، وتستخدم الحكومة السويدية معياراً بأن يكون اثنان من أصل الأشخاص الأربعة الرئيسيين بصناعة الموسيقى MAPL أن يكونوا موافقين على جنسية ما ليجري اعتمادها والتي تقترح Export Music Sweden اعتمادها.

ضرورة الدعم

ينبه التقرير السابق من أن على الحكومة السويدية أن تزيد الاستثمار لتوسيع الجمهور مع اقتراب الموسيقى السويدية من مرحلة اشباع السوق، حيث يستخدم جميع الناس بالسويد خدمة سبوتيفاي بالفعل، والطريق إلى ذلك هو بزيادة الموسيقى المصدرة لإتاحتها لجمهور جديد في الخارج.

ويشير التقرير إلى أن وجود 3.5 مليار هاتف ذكي حول العالم فلن يتباطأ سوق الموسيقى العالمي في أي وقت قريب، ليحث الحكومة السويدية على دعم صادرات الموسيقى أكثر.

مقالات ذات صلة

أفضل الحفلات في السويد هذا الخريف image

أفضل الحفلات في السويد هذا الخريف