صحة

العيادة الوحيدة في السويد لمتلازمة ما بعد كوفيد-19 مهددة بالإغلاق

العيادة الوحيدة في السويد لمتلازمة ما بعد كوفيد-19 مهددة بالإغلاق image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

عيادة أطفال

Foto: Adam Ihse/TT

باتت العيادة الوحيدة في السويد المتخصصة في رعاية الأطفال المصابين بمتلازمة ما بعد كوفيد-19 مهددة بالإغلاق، نتيجة العجز الضخم الذي تواجهه مقاطعة أوسترغوتلاند Östergötland، والذي يقدر بمليار كرونة سويدية.

هذه العيادة التي تأسست بمستشفى جامعة لينشوبينغ منذ ثلاثة أعوام، لا تُقدم فقط خدمات التأهيل لهؤلاء الأطفال، بل تقدم أبحاثاً علمية أيضاً، حسبما أفاد راديو السويد.

وتُظهر الإحصائيات أن معظم الأطفال المصابين هم في سن المراهقة، حيث يعانون من أعراض مثل الصداع الشديد وحساسية الضوء والتعب المستمر. وأشار الدكتور بير إرتزغارد، أحد الأطباء الاستشاريين بالعيادة، إلى حالات بعض الأطفال الذين تغيبوا عن المدرسة لسنوات متتالية بسبب هذه الأعراض، والتي قلبت حياتهم رأساً على عقب.

في الوقت الراهن، تقدم العيادة خدماتها للمرضى من مناطق متعددة مثل أوسترغوتلاند Östergötland وكالمار Kalmar ويونشوبينغ Jönköping، وتعد بتوسيع نطاق خدماتها لتشمل كافة مناطق السويد في حال استمرارها في تقديم الخدمات.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©