أخبار السويد

القواعد الأوروبية الصارمة حول شرب الكحول والقيادة… والسويد من بينهم

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

القواعد الأوروبية الصارمة حول شرب الكحول والقيادة… والسويد من بينهم

Foto Tomas Oneborg/SvD/TT

بعض البلدان في جميع أنحاء أوروبا لديها سياسات أكثر صرامة من غيرها فيما يتعلق بالشرب والقيادة، وعقوبات أقسى لمن يتم القبض عليهم وهم يتجاوزون الحدود القانونية. إليك ما تحتاج إلى معرفته. وتضع الدول الأوروبية قوانين القيادة الخاصة بها وحدود السرعة ولا يختلف الأمر عندما يتعلق الأمر بالحدود القانونية للقيادة تحت تأثير الكحول.

في حين أن الشيء الأكثر أماناً الذي يجب القيام به بالطبع، هو عدم شرب الكحول على الإطلاق قبل القيادة، فمن المفيد معرفة الحد الأقصى في البلد الذي تقود فيه سواء كسائح أو كشخص كثيراً ما يعبر الحدود الأوروبية بالسيارة للعمل.

في حين أن بعض البلدان، مثل جمهورية التشيك، لا تتسامح مطلقاً مع الشرب والقيادة، ويُسمح للأشخاص في بلدان أخرى بحد معين من الكحول في دمائهم أثناء القيادة. ومع ذلك، لا يمكن فقط أن تكون القواعد مختلفة بين البلدان، بل عادةً ما تكون أكثر صرامة للسائقين التجاريين (أو الحافلات) والسائقين المبتدئين أيضًا. إلى جانب هذا، يصعب تقدير تركيز الكحول في الدم (BAC)، لذا لم تعد القاعدة القديمة "بيرة واحدة لا بأس بها" آمنة.

وفي النهاية، الطريقة الوحيدة لتكون آمناً هي تجنب تناول الكحول قبل القيادة. أي مقدار سيبطئ ردود أفعالك بينما يمنحك ثقة أعلى بشكل خطير. ووفقاً لخدمة الصحة العامة في المملكة المتحدة، لا يوجد مستوى شرب "آمن".

كيف يتم قياس مستوى الكحول في الدم؟

تقيس الدول الأوروبية في الغالب تركيز الكحول في الدم BAC، وهي كمية الكحول بالجرام في لتر واحد من الدم. وبعد تناول الكحول، سيتم امتصاصه بسرعة من المعدة والأمعاء إلى مجرى الدم. هنالك يتم تفكيكه بواسطة إنزيم ينتجه الكبد. سيمتص كل شخص الكحول بسرعة جسمه الخاصة، وسيعمل الإنزيم أيضاً بشكل مختلف في كل شخص.

وسيعتمد BAC على هذه الخصائص الأيضية بالإضافة إلى وزن الجسم والجنس ومدى سرعة ومقدار شرب الشخص وعمره وما إذا كان قد أكل وماهي كمية الطعام، وحتى مستويات التوتر في ذلك الوقت. وبمعنى آخر، هنالك العديد من الأشياء التي قد تؤثر على تركيز الكحول في الدم.

والطريقة الوحيدة لقياس BAC بشكل فعال هي إجراء اختبار الدم ، وحتى اختبار تحليل التنفس يمكن أن يظهر نتائج مختلفة. ومع ذلك، فهذه هي وحدة القياس المستخدمة من قبل العديد من دول الاتحاد الأوروبي عند اتخاذ قرار بشأن حدود الشرب والعقوبات للسائقين. وفيما يلي أحدث القواعد والقيود.

القواعد في معظم دول الاتحاد الأوروبي

في غالبية دول الاتحاد الأوروبي، يقل الحد قليلاً عن 0.5 غرام/ لتر للسائقين العاديين (ويمكن أن يكون هنالك قواعد أكثر حزم للسائقين المبتدئين أو المحترفين). ويمكن أن يتجاوز ذلك رجل متوسط ​​الوزن تناول نصف لتر من البيرة (تحتوي على 4.2% كحول) وكوبين من النبيذ الأحمر (13% كحول) أثناء تناوله العشاء.

وإذا تم القبض على شخص يقود سيارته بأكثر من 0.8 غرام/ لتر من محتوى الكحول في الدم في النمسا، فمن الممكن أن يدفع غرامات تصل إلى 5900 يورو، وسحب رخصة قيادته لمدة عام واحد في بعض الحالات.

وفي فرنسا، إذا تجاوز تركيز الكحول في الدم 0.8 غرام/ لتر، فقد ينتهي بهم الأمر بالسجن لمدة عامين وغرامة قدرها 4500 يورو. وفي ألمانيا، تبدأ الغرامات بمبلغ قدره 500 يورو، وتوقيف رخصة القيادة لمدة شهر. وفي اليونان، قد يواجه السائقون المخمورون عقوبة سجن تصل إلى سنوات.

وفي الدنمارك، من المرجح أن يتم توقيف تراخيص المخالفين لأول مرة، وقد يُطلب منهم الذهاب إلى دورات الكحول والمرور مدفوعة الأجر إذا كانت مستويات BAC منخفضة. تختلف العقوبات في إيطاليا فيما إذا كان السائق قد تسبب في حادث أم لا ويمكن أن تؤدي إلى حجز السيارة وغرامات، وعقوبات تصل إلى السجن.

وفي إسبانيا، يعد تجاوز حد 1.2 غرام/ لتر جريمة جنائية يمكن أن تؤدي إلى عقوبات بالسجن وغرامات باهظة الثمن.

النرويج والسويد وبولندا

يبلغ الحد الأقصى للسائقين القياسيين 0.2 غرام/ لتر في النرويج والسويد وبولندا. وقد تحتاج المرأة ذات الوزن المتوسط إلى مشروب واحد عادي، أو علبة واحدة من البيرة، للوصول إلى هذا المستوى. ويمكن أن تبدأ العقوبات في النرويج بغرامة راتب شهر واحد وسجل جنائي. أما في بولندا، يُتوقع دفع غرامات إذا تجاوزت الحد الأقصى، ويمكن أيضاً إلغاء ترخيص قيادتك والحصول على عقوبة بالسجن.

جمهورية التشيك وسلوفاكيا وهنغاريا

تمتلك جمهورية التشيك وهنغاريا وسلوفاكيا واحدة من أكثر القواعد صرامة في الاتحاد الأوروبي، حيث لا يوجد حد مسموح به للكحول في دم السائقين. ففي جمهورية التشيك، تبدأ الغرامات من 100 يورو إلى 800 يورو، ويمكن فرض حظر على القيادة لمدة تصل إلى عام واحد لأولئك الذين يقودون بمستوى 0.3 غرام من الكحول في لتر واحد من الدم. ومع ذلك  فإن أقسى العقوبات تأتي إذا تجاوز مستوى الكحول  1غرام/ لتر، ويمكن أن تصل الغرامات إلى 2000 يورو، ويمكن منع السائقين من القيادة لمدة 10 سنوات والسجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات.

وتهدف هذه المقالة إلى أن تكون مرجعاً لآخر العقوبات حول شرب الكحول في معظم الدول. عليك أن تتحقق من القواعد الحالية والمحددة في البلد الذي تخطط للسفر إليه. حيث الطريقة الأسهل والأفضل لتكون آمناً وتحمي نفسك والآخرين هي الامتناع عن شرب الكحول قبل القيادة.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©