الكنيسة السويدية ستدق الأجراس ليلة رأس السنة تكريمًا لضحايا فيروس كورونا

أخبار السويدقضايا الهجرة واللجوءمنوعات
تسجيل الدخول
منوعات

الكنيسة السويدية ستدق الأجراس ليلة رأس السنة تكريمًا لضحايا فيروس كورونا

Ahmad Alkhudary

اكترـأخبار السويد: تخطط الكنيسة السويدية لقرع أجراسها تكريمًا لضحايا وباء كورونا عشية رأس السنة الجديدة. وقال رئيس الأساقفة أنتجي جكيلين في بيان صحفي صادر عن الكنيسة السويدية: "إنها سنة استثنائية تقترب من نهايتها."

وستدق الأجراس في 13 كاتدرائية في البلاد لمدة عشر دقائق عند الساعة السادسة مساءً ليلة رأس السنة، إحياء لذكرى ضحايا فيروس كورونا هذا العام وتكريمًا لهم، خاصة وأنهم لم يحظوا دائمًا بتواجد المقربين منهم بعد فرض قيود على خدمات الجنازات والتأبين. وقال رئيس الأساقفة أنتجي جكيلين، "المعركة ضد الفيروس وطفراته ستستمر حتى عام 2021 وهذا يتطلب مثابرة وشجاعة."

كما يمكن للكنائس الأخرى أيضًا المشاركة في دق الأجراس لضحايا الوباء، إذا أراد المصلين ذلك. وفي الوقت ذاته لن تتأثر أجراس رأس السنة الجديدة عند منتصف الليل بهذه المبادرة، أي أن جرس الكاتدرائيات سيدق مرتين على فترات لا تتجاوز بضع ساعات.

تجدر الإشارة إلى أنه من غير المعتاد أن تبادر جميع الكاتدرائيات بإطلاق أجراسها لحدث ما. فسبق أن حدث ذلك بعد كارثة تسونامي في آسيا عام 2004، عندما أقامت الكاتدرائيات مراسم تأبين لضحايا الكارثة.

المصدر SVD

مقالات ذات صلة

الكنيسة السويدية تنتقد شرط اللغة للحصول على الجنسية image

الكنيسة السويدية تنتقد شرط اللغة للحصول على الجنسية