المرض يُقعد أسطورة الأولمبياد السويدي هوبيري Sjöberg

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر
Om Aktarr
تسجيل الدخول

المرض يُقعد أسطورة الأولمبياد السويدي هوبيري Sjöberg

الكاتب

Ahmad Alkhudary
أكتر - أخبار السويد

أسطورة الأولمبياد السويدي تقهره البكتيريا

فريق منصّة «أكتر» لأخبار السويد

نشرت صحيفة GP لقاءً مع بطل الأولمبياد السويدي السابق في القفز العالي باتريك هوبيري Patrik Sjöberg، تحدّث فيها عن معاناته المستمرة مع المرض، والتي كادت تودي بحياته.

وكان هوبيري، البالغ من العمر 56 عاماً، قد حقق عدداً كبيراً من الميداليات الأوروبية والعالمية في مسابقات القفز العالي بين عامي 1984 واعتزاله في 1999، وكان أبرزها تحطيمه الرقم القياسي العالمي بالقفز بارتفاع 2.42 متر في 30 حزيران/يونيو 1987، وهو حتّى اليوم الرقم القياسي الأوروبي، والثالث عالمياً.

وصلت عدد ميداليات هوبيري المتنوعة إلى 11 ميدالية: برونزيتين، و3 فضيات، و6 ذهبيات.

مرض مستمر

عانى باتريك هوبيري من التهاب رئوي وتسمم في الدم هدد حياته. ترنّح الرياضي بين الحياة والموت الربيع الماضي، وكان مجبراً على البقاء أسبوعين موصولاً بمنفسة.

تبيّن في تشرين الأول/أكتوبر الماضي بأنّ هوبيري قد عادت البكتيريا للانتشار في جسده، لتصيب هذه المرّة عظامه. ثمّ بعد خضوعه لعملية جراحية وخروجه إلى المنزل، اضطرّ للعودة من جديد إلى المستشفى.

لكنّه اليوم، وبعد خضوعه لعمليتين خلال أسبوع، عاد إلى منزله في Sahlgrenska  في يوتوبوري من جديد.

وكما علّق لصحيفة Sportbladet: لديّ اليوم نوعان من البنسلين، وهي بجرعات شديدة. تشعر كما لو أنّه تمّ ضربك. يراقبون عمل الكبد لديّ أيضاً، إنّه علاج صعب للغاية. لا بدّ من أخذ عينات دم باستمرار للتأكد من عدم عودة العدوى من جديد.

FotoAndreas Hillergren/TT

غير محظوظ لكنّه سيمشي

يرى هوبيري بأنّه شخص غير محظوظ بالمرّة، فالبكتيريا التي أصابته توجد في كلّ مكان، حتّى على الجلد، وهي غير مؤذية خارج الجسم. لكن بمجرّد دخولها تصبح خطرة بشكل سريع.

يقول هوبيري بأنّه يحاول المشي في حديقة Slottsskogen  اليوم كي يستعيد بعضاً من عافيته. يشعر بأنّ عليه البدء من جديد، فقد تأثر نفسياً بالمرض بشكل كبير.

يعاني هوبيري اليوم من مشكلة في الشهية أيضاً، حيث فقد 7 إلى 8 كيلوغرام في عشرة أيام. ولكن كما احتاجت الأرقام القياسية الكثيرة التي كسرها إلى استمرار في التمرين، ستحتاج منه العودة إلى الحياة الطبيعية جهوداً كبيرة.

مقالات ذات صلة

أكثر من 40% من السويديين ينوون ممارسة الرياضة في العام الجديد
 image

أكثر من 40% من السويديين ينوون ممارسة الرياضة في العام الجديد


AKTARR

  • VD: Kotada Yonua
  • Chefredaktör: Deema Ktaileh
  • Tipsa: Press
  • Annonsera hos Aktarr: Annons avdelningen

Om Aktarr

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen. Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande