اقتصاد

"اليسار" السويدي للحكومة: اكتفينا من أزمة السكن

"اليسار" السويدي للحكومة: اكتفينا من أزمة السكن image

أحمد علي

أخر تحديث

Aa

أزمة السكن في السويد

Stina Stjernkvist/SvD/TT

اتهم أعضاء حزب اليسار السويدي الحكومة بتفاقم أزمة البناء في السويد من خلال سياساتها المالية. وفي مقالة نشرت في صحيفة "Expressen"، أشار "علي إسباتي" (Ali Esbati) و"مالكوم مومودو جالو" (Malcolm Momodou Jallow)، من كبار قادة الحزب، إلى أن الأحزاب الحاكمة تعزو الأزمة إلى "عوامل خارجية"، بينما تسهم ميزانية الحكومة الحالية في تفاقم المشكلة.

وذكر القادة في المقالة أن إلغاء الدعم الحكومي للاستثمار كان "ضربة قاصمة" لاقتصاد السويد كله في ظل استمرار تراجع البناء السكني. وكتبا: "لقد آن الأوان لأن يتخلوا عن أفكار ليبرالية السوق العمياء، ويعملوا على تنفيذ سياسات فعّالة".

كما طالبا بإعادة الدعم الحكومي ومنح الشركات العقارية الفرصة لتقديم طلبات للحصول على قروض حكومية مضاعفة، وتكليف البنك الحكومي (SBAB) بالضغط لخفض أسعار الفائدة "المرتفعة بشكل غير عادل" على القروض العقارية.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - اقتصاد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©