دليل أكتر

اليوم تحتفل السويد بعيد كعك الوافل

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

اليوم تحتفل السويد بعيد كعك الوافل

Foto Jurek Holzer/TT

يعتبر الوافل من الوصفات الأوروبيّة المشهورة، والّذي يعود أصله إلى المطبخ البلجيكي، ثمّ امتدّت شهرته لتشمل أنحاء كثيرة من أوروبا، وبعد ذلك وصل إلى جميع أنحاء العالم بما فيها العالم العربي. لكن الشعب السويدى هو أول من ابتكر الاحتفال بهذا اليوم الذي يوافق 25 مارس/أذار من كل عام، وخلال هذا اليوم يأكل معظم الشعب السويدى هذا النوع من الفطائر، وتم اختيار هذا التاريخ ليكون قبل عيد الفصح المجيد و عيد البشارة .

 تاريخياً كان لهذا اليوم معنى ديني مسيحي. ولكن مع مرور الزمن إفتقد هذا اليوم المعنى الديني وأصبح الإحتفال يقتصر على تناول هذا النوع من الكعك.
يتمّ تناول الوافل بكثرة وبخاصّة على وجبة الإفطار، وذلك نظراً لأنّها تعتبر خفيفةً على المعدة من ناحية، ولاحتوائها على البروتين الموجود في الحليب من ناحية أخرى، بالإضافة إلى أنّه يمكن تناولها على وجبة العشاء، كما وينتشر تناولها في شهر رمضان المبارك.
ولاقى الوافل رواجاً واسعاً وشعبيّةً كبيرةً، وذلك نظراً لطعمه الرائع وسهولة صنعه، وهو يعتبر نوعاً من أنواع الفطائر، ويتميّز الوافل بأشكاله المتعدّدة وأحجامه المختلفة التي لا تعدّ ولا تحصى.
وعجينة الوافل تشبه من حيث مكوّناتها عجينة البان كيك وعجينة الكريب. وهناك طرق كثيرة ومتنوّعة يستخدمها الكثير من الناس لصنع عجينة الوافل، ولكن اخترنا لك عزيزي القارئ في هذا المقال أفضل وأسرع طريقة لصنع هذه العجينة اللذيذة. 

إعداد عجينة الوافل
المكوّنات
ثلاث بيضات. 

كوب ونصف من الطحين.

 كوب ونصف من الحليب السائل. 

ملعقتان من الباكينج باودر. ملعقة من بيكربونات الصودا.

 ملعقة سكر.

 رشة ملح.

 طريقة التحضير

 نقوم أولاً بخفق البيض جيداً في الخلّاط الكهربائي.

 نبدأ بإضافة الحليب بالتدريج مع متابعة الخفق.

 نضيف كميّة السكر، وبعد ذلك كميّة الزبدة، ونتابع الخفق حتى تمتزج المكوّنات مع بعضها البعض.

 بعد مزج المكوّنات جيدا، نبدأ بإضافة مقدار الطحين والبيكنج باودر وبيكربونات الصودا بالتدريج إلى المزيج، ونتابع عمليّة الخفق.

 نقوم بتسخين ماكينة الوافل، وندهنا بالقليل من الزبدة، وذلك كي نضمن بألّا يلتصق الوافل فيها، ونبدأ بسكب خليط عجينة الوافل على الماكينة، ونتركه لينضج لمدّة ثلاث دقائق تقريباً. 

بعد مضيّ ثلاث دقائق، نخرج الوافل من الماكينة برفق حتى لا يتكسّر.

 يمكن تقديم الوافل مع إضافة العسل على الوجه، أو نقدّمه مع صلصة الشوكولاتة أو صلصلة الفراولة اللذيذة والمحبّبة لدى الأطفال خاصّةً، ويمكن أيضاً أن نقوم بتقديمه مع الفواكه المعلّبة أو الطازجة، كما ويمكن أن تقدّم مع البوظة أيضاً، بالإضافة إلى المربّيات بجميع أنواعها، كما ويمكن أن نزيّن الوافل بالكريمة أو القشطة، مع إضافة بعض أنواع المكسّرات التي ترغبينها، أو نقوم برشّ السكّر المطحون على وجه الوافل. 

وتجدر الإشارة هنا إلى أنّه يمكن إضافة الكاكاو على عجينة الوافل، وذلك ليصبح وافل بالشوكولاتة، ويقدّم مع صلصة الشوكولاتة لتعزيز نكهة الكاكاو أو يقدّم مع صلصة الفراولة.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©