انتقاد لتظاهرة ستوكهولم: نحن في خضم وباء وهذا سيكون له عواقب

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
سياسة

انتقاد لتظاهرة ستوكهولم: نحن في خضم وباء وهذا سيكون له عواقب

Ahmad Alkhudary

اكتر-أخبار السويد .. في ظل جائحة كرونا، تجمع آلاف المتظاهرين وسط ستوكهولم يوم الأمس، لدعم حركة "حياة السود مهمة" مع اتساع دائرة الاحتجاجات في الولايات المتحدة.

الأمر الذي دفع خبير الأمراض المعدية، بيورن أولسن، إلى توجيه انتقاد شديد لقرار السماح بالتظاهرة في هذا الوقت، معتبراً إياه ضربة لجهود هؤلاء الذين يكافحون للسيطرة على الوباء.

وقال أولسن، موجهاً انتقاده للمنظمين الذين سمحوا بالتظاهرة: "هل كانوا يدركون أن 50 شخصاً يصبحون ألفاً بسرعة؟ لا بد أنهم كانوا يعلمون ذلك".

ومع ذلك أكد أولسن تأييده للديمقراطية وحرية التعبير، مضيفاً: " من المهم أن نتظاهر، لكننا في وضع استثنائي، نحن نتحدث عن استثناء بيولوجي، نحن في خضم وباء، وهذا سيكون له عواقب".

وتحدث أولسن عن الصورة التي تم تداولها من تظاهرة أمس، وكيف أن المتظاهرين يقفون ويصرخون بالقرب من بعضهم البعض، ويعتقد أولسن أن الكثير منهم لا بد مصاب بفيروس كورونا، حتى دون أن يعلموا بذلك.

وهو ما يعني أن المزيد أصيبوا بالعدوى، وهو ما ستظهر نتائجه في غضون الأسابيع القادمة.

ووفقاً لأولسن فإن ما حدث في ستوكهولم يوم أمس هو نتيجة للاستراتيجية المتساهلة المتبعة في السويد، وأنه لو كان هنالك استراتيجية أكثر صرامة لما حدث هذا.

وتشهد الولايات المتحدة حالياً اتساع دائرة الاحتجاجات، بعد مقتل جورج فلويد على يد الشرطة في مدينة مينابولس الأمريكية.

ومن الجدير بالذكر أن عدد فيات في السويد جراء كورونا قد تجاوز الـ4000 ومازالت العدوى مستمرة بالانتشار.

المصدر aftonbladet

مقالات ذات صلة

شركة النقل المحلية في ستوكهولم لن تفرض ارتداء الكمامات image

شركة النقل المحلية في ستوكهولم لن تفرض ارتداء الكمامات