سياسة

تركيا تتابع محادثاتها مع روسيا… وتستمر في مماطلة طلب السويد وفنلندا الانضمام للناتو

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

تركيا تتابع محادثاتها مع روسيا… وتستمر في مماطلة طلب السويد وفنلندا الانضمام للناتو

تركيا تتابع محادثاتها مع روسيا… وتستمر في مماطلة طلب السويد وفنلندا الانضمام للناتو

قالت لجنة من الخبراء الأمنيين، إن تركيا ليس لديها مشكلة في تأخير موافقة طلبات السويد وفنلندا للانضمام إلى الناتو، بينما تواصل محادثاتها الخاصة مع روسيا بشأن فتح الموانئ الأوكرانية في البحر الأسود للسماح بنقل الحبوب للخارج.

وفي فعالية أقامها المجلس الأطلسي، قال بافيل بوبيسكو، رئيس إحدى اللجان الأمنية الرئيسية في البرلمان الروماني: "أرى فخاً في دخول مفاوضات فردية مع الكرملين"، وقال إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا يريد أن تشكّل أوروبا وحلف شمال الأطلسي جبهة موحدة ضد حرب موسكو وأوكرانيا والتسلّط على الجيران الأصغر مثل مولدافيا وجورجيا، قائلاً: "ماتت الدبلوماسية في الكرملين، لم نفهم ذلك لسنوات".

هذا ولم تؤدي المحادثات حول إزالة الألغام من المياه بالقرب من أوديسا والسماح لمرافقة السفن التجارية التي تحمل ما يقدّر بأكثر من 20 مليون طن من الحبوب المجهّزة للتصدير في أوكرانيا والمتوقفة بسبب الوضع في أوكرانيا إلى أي شيء حتى الآن، ودعت تركيا في محادثات أنقرة إلى تخفيف العقوبات المفروضة على روسيا التي فرضت بعد بداية الحرب في 24 شباط / فبراير، وكانت روسيا قد تعهدت في المفاوضات بعدم مهاجمة السفن التي تحمل الحبوب، لكنها أصرّت على فحص السفن القادمة لضمان عدم تهريب الأسلحة الغربية سراً إلى أوكرانيا.

وأغلقت تركيا منذ بداية الصراع نقطتي العبور الدردنيل والبوسفور بين البحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط أمام السفن الحربية، مستفيدة من حقها في ذلك بموجب اتفاقية مونترو في منتصف الثلاثينيات، وعلّق المساعد الأول في مركز الأمن الأمريكي الجديد، جيم تاونسند، قائلاً: "تعتبر تركيا نفسها الوصي على البحر الأسود"، مضيفاً: "لقد فعلت ذلك من قبل"، في إشارته لقرار أنقرة شراء أنظمة الدفاع الجوي الروسية S-400، حيث تم حينها إخراج تركيا من برنامج مقاتلات F-35 رداً على ذلك، وأضاف المسؤول السابق في البنتاغون، مشيراً إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مقبل على الانتخابات "ويتعين عليه في النهاية عقد صفقة" مع الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي.

وفي سياق متصل، قال بوبيسكو: "يا عزيزتي تركيا، نحن نعرف مشاكلك"، مشيراً إلى شكاوى تركيا من أن البلدين الاسكندنافيين يوفّران ملاذا آمناً للـ"إرهابيين" الأكراد، وكانت اجتمعت الدول الثلاث في مايو / أيار لمناقشة الوضع وانتهى الاجتماع دون التوصل لاتفاق.

هذا وستكون طلبات العضوية على رأس جدول أعمال الناتو خلال اجتماعه في مدريد في وقت لاحق من هذا الشهر، ويتعين أن يوافق جميع الأعضاء الحاليين على الطلبات كي يتم قبولها، وأضاف بوبيسكو: "نحن بحاجة إلى إصلاح ذلك كأولوية" من خلال قبول الدولتين في التحالف للحد من "قدرة روسيا في هذه الحرب الدموية"، وقالت المسؤولة السابقة بوزارة الدفاع والمتخصصة في منطقة البحر الأسود، كاثرين سينداك، مع دخول الحرب شهرها الرابع، "أعتقد أن التشاحن أمر طبيعي" في إطار توحيد الجهود المستمر.

وأشارت سينداك إلى أن الاستراتيجيات التي نجحت في بحر البلطيق لمواجهة التهديد الروسي المتزايد في الشمال لا تنطبق بالضرورة على الدول المحيطة بالبحر الأسود: "أخيراً نتحدث عن منطقة كان يجب أن نتحدث عنها منذ 10 سنوات"، والسؤال هو "ماذا تريدون أن تروا؟" ولا تنسوا إدراج مولدافيا وجورجيا في الإجابة.

ويشير تاونسند إلى عدم الحاجة لمزيد من الدراسات، قائلاً: "لا تدعوا أعمالنا متوقفة على الأعمال الورقية، في الكثير من الأحيان تتبع الاستراتيجيات بإجراءات"، مضيفاً أن ما نحتاجه اليوم لتقوية الحلفاء والشركاء في جميع أنحاء البحر الأسود يشمل المبيعات العسكرية لأنظمة المراقبة والاستخبارات والاستطلاع المحسنّة، وتحسين الوعي البحري وقدرة إزالة الألغام، وإذا سمحت تركيا بالمرور، سيكون هنالك تواجد بحري لحلف شمال الأطلسي، لافتاً إلى أن الأمر سيكلّف أموالاً للقيام بذلك على الجانب الجنوبي الشرقي لحلف الناتو.

وقالت سينداك إن الكونغرس "لديه القدرة على ضبط الأسلوب" من خلال تفويض الدفاع الوطني، والذي يتم وضع تعريف له في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب، ويمكن أن تحدد وثيقة السياسة، التي ستبدأ لجنة مجلس الشيوخ في تعريفها الأسبوع المقبل، أهدافاً بشأن المساعدة الأمنية والتعاون واتخاذ القرارات.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©