أخبار السويد

تزايد حالات وفاة الأشخاص في منازلهم ثم العثور عليهم بعد فترات طويلة

 تزايد حالات وفاة الأشخاص في منازلهم ثم العثور عليهم بعد فترات طويلة image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

وفاة

أظهرت إحصائيات صادرة عن مكتب الطب الشرعي السويدي Rättsmedicinalverket، ازدياد حالات العثور على أشخاص متوفين داخل منازلهم بعد مرور فترات طويلة على وفاتهم. حيث تم العثور على أكثر من 1200 شخص متوفياً في منزله بعد مرور شهر على الأقل قبل اكتشافهم منذ عام 2018.

وبحسب الأستاذ المشارك في جامعة أوميو، غلين ساندستروم Glenn Sandström.، فإن الأشخاص الأكثر عرضةً لهذا المصير المأساوي هم من ليس لديهم أطفال ويعيشون وحدهم ولا يحتاجون للرعاية المنزلية. وتظهر الأبحاث أن هذه الظاهرة أقل شيوعاً في المناطق المحرومة اقتصادياً واجتماعياً. حيث يقول ساندستروم إن الرقابة الاجتماعية في المدن الكبرى تعتبر أقل، ما يزيد من احتمالية عدم اكتشاف حالات الوفاة.

العبء الملقى على شركات التنظيف

يقول ميشيل منيوز Michel Munoz، الرئيس التنفيذي لشركة تنظيف في Kista بستوكهولم: "عندما ندخل إحدى هذه المنازل، تجتاح المكان رائحة فاسدة ونُشاهد تراكمات غير معتادة من القمامة". كما أشار إلى الصعوبات التي تواجه فرق التنظيف، حيث يصبح تحديد موقع الجثة مهمةً شاقةً بسبب الفوضى.

وتطرق منيوز إلى التحديات النفسية للعاملين في هذا المجال، مشيراً إلى أن العديد من الموظفين استقالوا بعد يوم واحد من العمل نتيجة للضغط النفسي. حيث يقول: "تحتاج إلى أن يكون لديك نفسية قوية. الأمر مرهق نفسياً، ولكن يجب عليك تذكير نفسك بأننا نقوم بشيء جيد، نحن نجعل الشقة صالحة للسكن مرةً أخرى".

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©