أخبار العالم

تسلا تعتزم تسريح أكثر من 10% من موظفيها

Aa

تسلا

Foto Ebrahim Noroozi

أفادت نشرة التكنولوجيا Electrek أن شركة تسلا ستسرح أكثر من 10% من قوتها العاملة، نقلاً عن مذكرة داخلية، حيث تعاني أكبر شركة لصناعة السيارات من ضعف الطلب على سياراتها الكهربائية في سوق شديدة التنافسية.

على مدار الأشهر القليلة الماضية، طلبت تسلا من المديرين تحديد أعضاء الفريق المهمين، وأوقفت مؤقتاً بعض مكافآت الأسهم وألغت المراجعات السنوية لبعض الموظفين، وفقاً للتقرير الذي اطلعت عليه "العربية Business".

كان لدى أكبر شركة تصنيع سيارات في العالم من حيث القيمة السوقية 140.473 موظفاً على مستوى العالم اعتباراً من ديسمبر 2023، وفقاً لأحدث تقرير سنوي لها. وستؤثر التخفيضات المبلغ عنها على حوالي 15000 عامل.

وكانت تسلا قد سرحت في السابق 4% من موظفيها، وفتحت علامة تبويب جديدة لقوتها العاملة في نيويورك في فبراير من العام الماضي كجزء من دورة مراجعة الأداء وقبل إطلاق حملة نقابية من قبل موظفيها.

وذكرت Electrek نقلاً عن بيان الرئيس التنفيذي إيلون ماسك في المذكرة الداخلية: "بينما نقوم بإعداد الشركة للمرحلة التالية من النمو، من المهم للغاية أن ننظر إلى كل جانب من جوانب الشركة لخفض التكاليف وزيادة الإنتاجية".

أعلنت شركة تسلا، التي من المقرر أن تعلن عن أرباحها الفصلية في 23 أبريل، عن انخفاض في تسليمات السيارات في الربع الأول، وهو الأول منذ ما يقرب من أربع سنوات وأيضاً أقل من توقعات السوق.

وفي الوقت نفسه، ألغت الشركة خططها لإنتاج سيارة رخيصة الثمن، وتخلت عن أحد أهداف ماسك الطويلة الأمد المتمثلة في صنع سيارات كهربائية بأسعار معقولة للجماهير.

وانخفضت أسهم تسلا بنسبة 0.3% في تعاملات ما قبل السوق يوم الاثنين.

بعد سنوات من نمو المبيعات السريع الذي ساعد في تحويل تسلا إلى شركة صناعة السيارات الأكثر قيمة في العالم، تستعد الشركة للتباطؤ في عام 2024.

وكانت شركة تصنيع السيارات الكهربائية بطيئة في تحديث نماذجها القديمة، حيث أدت أسعار الفائدة المرتفعة إلى استنفاد شهية المستهلكين للسلع باهظة الثمن، في حين أن المنافسين في الصين، أكبر سوق للسيارات في العالم، يطرحون نماذج أرخص.

وتتطلع الشركة إلى تعزيز هوامشها التي تأثرت بسبب التخفيضات المتكررة في الأسعار.

وسجلت هامش ربح إجمالي قدره 17.6% في الربع الرابع، وهو أدنى مستوى منذ أكثر من 4 سنوات.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©