منوعات

تقنية ذكاء اصطناعي جديدة تعمل على توفير الطاقة في السويد.. إليك ما تحتاج معرفته عنها

تقنية ذكاء اصطناعي جديدة تعمل على توفير الطاقة في السويد.. إليك ما تحتاج معرفته عنها
 author image

راما ملوك

أخر تحديث

تقنية ذكاء اصطناعي جديدة تعمل على توفير الطاقة في السويد.. إليك ما تحتاج معرفته عنها

Foto HENRIK MONTGOMERY / TT

عندما تكون مالك عقار فإنك تقوم بتجريب جميع الحيل التي لديك لتوفير الطاقة، حيث يقول مدير العقارات في Polstjärnan مايكل سكوجكفيست Michael Skogqvist أنه الآن قد حقق بالفعل أكثر مما كان يتوقع أو يأمل، حيث اختار استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي للمساعدة في توفير الطاقة.

الجدير بالذكر أن Polstjärnan هي شركة عقارية مملوكة من قبل نقابات عمال البلدية والبناء في السويد، وتمتلك بشكل أساسي عقارات في ستوكهولم، ولكنها بالإضافة إلى ذلك تدير عقارات مثل Byggnads وKommunal، كل منها على حدة في مواقع مختلفة في البلاد، وعندما سألتها شركة Riksbyggen في ربيع عام 2022 عما إذا كانت تريد أن تكون ضمن مشروع تجريبي لبرنامج توفير الطاقة يتم بمساعدة تقنية الذكاء الاصطناعي لتقليل استخدام الطاقة للأسر، أجابت "بنعم".

في سياق ذلك، تسمى الخدمة الذكية التي قدمتها Riksbyggen لتجربتها Värmeoptimizing 24/7 وهي تقلل من استهلاك الحرارة بنسبة تصل إلى 20% مع جعل المناخ الداخلي أكثر توازناً، حيث تحلل التقنية وتتعلم كيف يتفاعل المبنى مع تغيرات الطقس أثناء استخدام تنبؤات الطقس المستقبلية للحفاظ على درجة حرارة داخلية أكثر اتساقاً مع استخدام أقل للطاقة، وقامت Polstjärnan بتثبيت النظام في أبنية Badkaret وHandfatet في جوستافسبيرج Gustavsberg والتي تتألف من 119 شقة مؤجرة كانت جاهزة للإشغال عام 2018.

 إضافةً إلى ذلك، يقول مايكل سكوجفيست: «يمكنك أن ترى مقدار التوفير على الفور، وإنها تقنية تستفيد منها منذ اليوم الأول. بلغ التوفير في الواقع أعلى من 20% كما كان متوقع، فالتقنية تتعلم كيف يعمل العقار، وما هي أوقات استخدام الماء الساخن وكيف تعتمد درجة الحرارة الداخلية على الطقس والرياح، وما أفهمه هو أن تقنية الذكاء الاصطناعي هذه تتعلم وتزداد ذكاءً طوال الوقت».

بالإضافة إلى أنه بعد نهاية عام 2022، ستحاول Polstjärnan تجربة Värmeoptimizing على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع في عقار تملكه في Lilla Essingen في ستوكهولم، والذي تم بناؤه عام 1905.

Author Name

راما ملوك

كاتبة ومحررة، مختصة في الاقتصاد، رئيسة قسم محتوى رقمي لعدة جهات سابقاً

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©