تمديد تصريح الإقامة في السويد: ما هي حقوقك؟

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

تمديد تصريح الإقامة في السويد: ما هي حقوقك؟

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - قضايا الهجرة واللجوء

يحتاج العديد من الأجانب الذين يعيشون في السويد أن يحصلوا على تصريح إقامة للعيش في البلاد بشكل قانوني حيث يتم إصدار تصاريح تستمر صلاحيتها لمدة عامين في كل مرة من التجديد ويمكن تجديدها على أقرب تقدير قبل 30 يوماً من انتهاء الصلاحية. لكن ما هي الحقوق التي يتمتع بها العديد من المتقدمين الذين ينتظرون الرد لتجديد إقاماتهم مع فترات انتظار تتجاوز 8 أشهر؟ 

ما إمكانية الاستمرار في العمل داخل السويد؟

يعتمد هذا الأمر على ما إذا كان لديك تصريح إقامة يسمح لك بالعمل في السويد وحصلت عليه لمدة ستة أشهر على الأقل وتقدمت بطلب للتمديد قبل انتهاء صلاحية تصريحك القديم حيث يمكنك في هذه الحالة الاحتفاظ بحقك في العمل بينما تنتظر اتخاذ مصلحة الهجرة قراراً بشأن طلب التصريح الخاص بك.

يمكنك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة جديد قبل 30 يوماً من انتهاء صلاحية تصريحك القديم على أقرب تقدير، ولا يمكنك الحصول على تصريح إقامة جديد قبل نفاذ تصريح الإقامة القديم.

هل بالإمكان مغادرة السويد؟

يمكنك عملياً مغادرة السويد لكنها قد لا تكون فكرة جيدة، ويعود ذلك إلى حقيقة أنه في حال مغادرتك السويد بعد انتهاء صلاحية تصريح إقامتك، وحتى لو تمكنت من إثبات تقدمك بطلبٍ للحصول على تصريحٍ جديد، فقد يكون من الصعب عليك دخول البلاد مرة أخرى قبل منحك تصريحاً جديداً، وقد تُمنع في أسوأ التقديرات من عبور الحدود وتُجبر على الانتظار في بلد آخر حتى يتم منحك إياه. 

إذا وجدت نفسك في هذا الموقف، يمكنك في بعض الحالات التقدم بطلب للحصول على تأشيرة وطنية تُمنح فقط تحت ظروف استثنائية تسمح لك بدخول السويد مرة أخرى والتي يتوجب عليك تقديم طلب للحصول عليها لدى سفارة أو قنصلية سويدية في البلد الذي توجد فيه، ولكنك لن تستطيع استئناف القرار في حال لم يتم منحك تأشيرة وطنية لدخول السويد مرة أخرى، الأمر الذي يعني انتظارك الموافقة على تصريح إقامتك قبل أن تتمكن من الدخول، حيث أوردت مصلحة الهجرة على موقعها الإلكتروني أنه لا يجب عليك مغادرة السويد إلا أثناء معالجة طلبك وضمن حالات استثنائية تستلزم مغادرتك البلاد، كما تذكر المصلحة بعض الأمثلة للحالات الاستثنائية والتي تتضمن "المرض المفاجئ أو حالة وفاة في العائلة أو إنجاز المهام ذات الأهمية الكبيرة المتعلقة بالعمل" مضيفةً أنك قد تحتاج إلى تزويد السفارة بدليل يوضح سبب سفرك عند التقدم بطلب للحصول على تأشيرة وطنية لدخول السويد مرة أخرى. 

ماذا لو كنتَ موجوداً في بلد يعمل بنظام الإعفاء من التأشيرات؟ 

يمكنك دخول السويد مرة أخرى دون الحاجة إلى تأشيرة في حال كنت قادماً من دولة تعمل بنظام الإعفاء من التأشيرات، ولكنك على أي حالٍ قد تواجه بعض الصعوبات حيث يُسمح للمواطنين من خارج الاتحاد الأوروبي الذين لا يحملون تأشيرة دخول إلى منطقة شنغن بالبقاء في الكتلة لمدة 90 يوماً فقط من مجمل 180 يوماً قبل طلب تأشيرة الدخول. 

إذا كنت فرداً من هذه المجموعة وأقمت في شنغن لمدة تزيد عن 90 يوماً دون تأشيرة فقد يتم تصنيفك على أنك "تجاوزت مدة الإقامة" ما قد يتسبب في حدوث مشكلات في دخول بلدان أخرى والتقدم بطلب للحصول على تأشيرة أو تصريح إقامة في المستقبل.

وصرّحت مصلحة الهجرة لموقع The Local إن "الشخص الذي لا يملك تأشيرة والذي ينتظر قراراً في طلب التمديد يمكنه مغادرة السويد والعودة طالما أن لديه عدد متبقٍ من الأيام للتنقل دون تأشيرة".

وكتبت المصلحة أيضاً أن طلب التمديد رغم ذلك يتطلب عادةً أن يكون الفرد موجوداً داخل السويد، حيث يمكن أن يكون للسفر إلى الخارج في بعض الحالات تأثيراً سلبياً على مُقدم الطلب فيما يتعلق باتخاذ قرار بتمديد تصريح الإقامة أم لا، إلّا أن اتخاذ قرار كهذا يتم تبعاً لحالة فردية ولا يمكن عدّه قاعدة عامة. وأضافت المصلحة أن "حق السفر إلى منطقة شنغن للزيارات القصيرة لن يتأثر طالما أن الشخص لا يزال لديه أيام للتنقل دون تأشيرة".

في هذا السياق، تواصل موقع The Local مع مصلحة الهجرة لتوضيح فيما إذا كانت الأيام التي تُقضى داخل السويد تُحتسب ضمن فترة الـ90 يوماً.

هل ينطبق هذا على من يملك تصريح إقامة دائم؟

لا، هذا ينطبق فقط على الأشخاص الموجودين في السويد والذين يحملون تصاريح إقامة مؤقتة. أما في حال كنت تملك تصريح إقامة دائم وصلاحية بطاقة تصريح إقامتك (uppehållstillståndskort أو UT-kort) انتهت، فما عليك سوى حجز موعد في مصلحة الهجرة لأخذ صورتك وبصماتك للحصول على بطاقة جديدة.

ما المدة المستغرقة لتجديد تصريح الإقامة؟

الأمر يختلف تبعاً لكل حالة، حيث تقول المصلحة إنه بالنسبة للأشخاص الذين يجددون تصريح الإقامة للعيش مع شخص ما في السويد على سبيل المثال، فإن 75% من هذه الحالات تلقت إجابة في غضون ثمانية أشهر، أما فيما يتعلق بتمديدات تصريح العمل فهي تختلف أيضاً حيث تلقى 75% من الحالات في بعض الفروع رداً بعد 17 شهراً بينما كان على البعض الآخر الانتظار خمسة أشهر فقط. هذا يعني أن بعض الأشخاص الذين ينتظرون تمديد تصاريح إقامتهم قد لا يستطيعون مغادرة السويد لمدة عام ونصف تقريباً إلا إذا كانوا بصدد "ظروف استثنائية".

مقالات ذات صلة

بهذه الطريقة يمكنك الحصول على تصريح إقامة والانتقال إلى السويد
 image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande