ثلاثة أشقاء في نزاع حول ميراث يقدر بنحو 250 مليون كرونة سويدية

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
أخبار السويد

ثلاثة أشقاء في نزاع حول ميراث يقدر بنحو 250 مليون كرونة سويدية

Ahmad Alkhudary

شهدت محكمة لوند في مقاطعة سكونه جنوبي السويد، نزاعًا محتدمًا بين ثلاثة أشقاء على ميراث والدهم الثري بعد أن توفي الربيع الماضي، تاركًا خلفه ملكية ضخمة تقدر بنحو 250 مليون كرونة سويدية. 

تتكون التركة من عقارات تبلغ قيمتها نحو 30 مليونًا، تشمل المزرعة التي كان يعيش فيها الأب، وأسهم وسندات وأوراق مالية تصل قيمتها إلى ما يقرب من 190 مليون كرونة سويدية، وحساب بنكي تتجاوز وديعته 13 مليون كرونة سويدية، فضلًا عن امتلاكه لأصول أخرى تقدر قيمتها بنحو 14 مليون كرونة سويدية.

بدأ الخلاف بعد أن اكتشف الشقيقان الأكبر والأصغر، أن شقيقهم الأوسط سيحظى بالحصة الأكبر من تركة والدهم، والتي تتضمن مزرعة وشركتين وسيارة نادرة من أستون مارتن، بموجب وصية يفترض أن الأب قد كتبها في أيامه الأخيرة. وتنص الوصية على أن "إرادة الأب النهائية" أن تذهب شركته ومزرعته إلى الابن الأوسط، ما يعني أن الأبناء الآخرين لن يحصلوا على أي جزء منهما.

وطالب الشقيقان في محكمة لوند الجزائية بإلغاء هذه الوصية وإبطالها بعد أن طعنا بصحتها، حيث ادعى الاثنان أن الأب وقع الوصية بمبادرة من الابن الأوسط وتحت تأثيره وعلى حسابه الشخصي؛ أي أن الابن هو الذي دفع تكاليف المحامين عند كتابة الوصية لا الوالد. 

كما نصت الدعوى على أن الوصية كتبت بعد أن نقل الوالد إلى المستشفى، وهو يعاني من المرض الشديد فضلًا عن الهلوسة والخرف، وفقًا لشهادة طبية مشار إليها في الدعوى. أي أن الأخوين يدعيان أن الأب وقع الوصية "تحت تأثير اضطراب عقلي". 

وتحاول المحكمة حاليًا جمع الأطراف لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم التوصل إلى اتفاق، وفي حال تعذر ذلك، فمن المتوقع عقد جلسة استماع رئيسية بعد الصيف لإصدار الحكم في القضية والبت بها.


 

المصدر

مقالات ذات صلة

بعد إدانة ايكيا بالتجسس على موظفيها.. هكذا تراقب الشركات العاملين عن بعد
 image

بعد إدانة ايكيا بالتجسس على موظفيها.. هكذا تراقب الشركات العاملين عن بعد