أخبار السويد

حادثة حرق القرآن: خبير إسلامي يكشف أسرار الغضب العميق وراء ردود الفعل الشديدة

حادثة حرق القرآن: خبير إسلامي يكشف أسرار الغضب العميق وراء ردود الفعل الشديدة
 image

نفن الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

حرق القرآن

Foto Johan Nilsson/TT

أقدم مئات الأشخاص على اقتحام السفارة السويدية في بغداد وإضرام النار فيها فجر الخميس 20 يوليو/تموز. وتأتي هذه الأحداث بعد أن منحت الشرطة الإذن لتجمع عام خارج السفارة العراقية، حيث كان يُخطط أحدهم لحرق نسخة من القرآن خلال ساعات بعد الظهر.

ويشير محمد فضل هاشمي، أستاذ الفقه الإسلامي والفلسفة في جامعة أوبسالا السويدية، إلى أن الرد القوي على هذه الأحداث يمكن أن يعود بالأساس إلى التوقيت الذي صادف واحدة من أكثر الأوقات قداسة في الشيعة، مما تسبب في تعزيز الاستياء.

محمد فضل هاشمي، أستاذ الفقه الإسلامي والفلسفة في جامعة أوبسالا السويدية

ويتابع هاشمي: «إحدى أبرز الأعياد الشيعية تحدث الآن. وهي تتزامن مع الأيام العشرة الأولى من شهر محرم، الأيام الأولى في التقويم الإسلامي، وتزامنها مع استشهاد الإمام الشيعي الثالث يعمق الحساسية بشكل كبير».

FotoChristine Olsson/TT

ويؤكد هاشمي أن مقتدى الصدر، زعيم واحدة من الجماعات الشيعية في العراق، لديه تاريخ طويل في الدعوة إلى الاحتجاج ضد حرق القرآن، نشطاً منذ الغزو الأمريكي للعراق ويقود اليوم فريقاً في البرلمان العراقي.

ويقول هاشمي: «الصدر لديه دوافع سياسية داخلية لدعوة الناس للاحتجاج ضد حرق القرآن، حيث يستطيع عبر هذه الطريقة أن يظهر نفوذه، وهو يستفيد من الغضب الكبير الذي يشعر به المسلمون في العراق».

ويضيف الأستاذ فاضل هاشمي أنه يتوقع تصاعد الأعمال العنيفة خاصة بعد الحادث المخطط لحرق القرآن، وأن الأمور قد تتصاعد بما في ذلك ردود فعل المسلمين في الدول الأخرى، قائلاً: «أتوقع أن الاستجابة قد تستهدف المصالح التجارية السويدية في حال تصاعدت الأحداث، وأن صورة السويد قد تضررت بالفعل من هذه الأحداث». ويضيف أن الأمور قد تصل إلى حد اندماج الجماعات الإسلامية المتطرفة في هذا النزاع، والانتقال إلى الأعمال العنف، وهذا الخطر قائم.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©