حريق في شقة طالب لجوء أدى لقضية في المحاكم استمرت 4 سنوات

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
أخبار السويد

حريق في شقة طالب لجوء أدى لقضية في المحاكم استمرت 4 سنوات

Ahmad Alkhudary

مصلحة الهجرة مطالبة بدفع ملايين الكرونات لإصلاح العديد من المساكن

قبل أربع سنوات تسبب طالب لجوء باندلاع حريق في الشقة التي كان يقيم بها، وقد يبدو الأمر بسيطاً للوهلة الأولى! لكن هذا الحريق تسبب بخلاف بين مالك العقار ومصلحة الهجرة، حول من يتحمل تكاليف إصلاح الشقة، استمر حتى وقتنا الحالي.

ومؤخراً، قضت محكمة الاستئناف بتحميل مصلحة الهجرة تكلفة إصلاح الأضرار التي تسبب بها الحريق الناجم عن الإهمال.

تقع الشقة في مدينة كريستيانستاد، وكانت مصلحة الهجرة استأجرتها من المالك، وأسكنت بها طالب اللجوء، وتقدر تكلفة إصلاح الأضرار التي تسبب بها الحريق حوالي 26 ألف كرون.

في الأحوال العادية، يتحمل الشخص المستأجر تكاليف إصلاح الأضرار إذا حدث الحريق نتيجة الإهمال، لكن القضية هنا معقدة، ووفقاً للتشريعات المعمول بها حالياً يصعب تحديد المسؤولية، فمصلحة الهجرة هي المستأجر لكنها ليست من تسكن الشقة، ومن جهة أخرى يُمكن اعتبار العقد بينها وبين طالب اللجوء عقد إيجار من الباطن وفي هذه الحالة فإن المؤجر هو من يتحمل المسؤولية.

في النهاية، ارتأت محكمة الاستئناف تحميل المسؤولية لمصلحة الهجرة، وهو ما تعارضه المصلحة لأنها تعتقد أنها غير مسؤولة عن الحريق كونها لم تكن هي من تسكن في الشقة، وهي تستعد الآن لتقديم استئناف جديد إلى المحكمة العليا خلال أسبوع.

تكاليف بالملايين

دفع تدفق طالبي اللجوء إلى السويد عام 2015 مصلحة الهجرة إلى إيجاد مساكن عاجلة لهم، وقد تم استئجار العديد من الشقق التي يطالب العديد من ملاكها الآن المصلحة بتحمل تكاليف إصلاح الأضرار التي تقدر قيمتها الإجمالية بملايين الكرونات بحسب صحيفة Hem & Hyra، ويوجد في الوقت الحالي العديد من القضايا بهذا المتعلقة بهذا الشأن في المحاكم.

المصدر

مقالات ذات صلة

السويد تقرر ترحيل طفلة بلا عائلة لبلادها image

السويد تقرر ترحيل طفلة بلا عائلة لبلادها