خبراء يعارضون تيغنل: لا موجة ثانية للوباء في الخريف

أخبار السويدقضايا الهجرة واللجوءمنوعات
تسجيل الدخول
أخبار السويد

خبراء يعارضون تيغنل: لا موجة ثانية للوباء في الخريف

Ahmad Alkhudary

اكتر-أخبار السويد : يعارض العديد من الخبراء تنبؤات عالم الأوبئة أندش تيغنل، بحدوث موجة ثانية لعدوى كورونا خلال الخريف.

وكان أندش تيغنل قد دعا إلى توخي الحذر قبل الخريف عندما تعود السويد إلى الحياة اليومية المعتادة، وإلى المدارس والعمل. وقال في وقت سابق: "شيئًا ما سيحدث خلال الخريف، أعتقد أننا يجب أن نستعد تماماً لذلك، إذ يميل هذا النوع من الأمراض إلى الانتشار مرة أخرى".

لكن طبيب الأمراض المعدية، بيورن أولسن، لديه رأيٌ آخر، إذ يعتقد أن الحديث عن موجة ثانية قائم بناءً على النظر لفيروس كورونا بطريقة مشابهة للإنفلونزا، لكن كورونا لا ينتشر في المجتمع بالطريقة ذاتها.


 طبيب الأمراض المعدية، بيورن أولسن

قائلاً: "لازلنا في نهاية الموجة الأولى، والأمر يتعلق بمدى السرعة التي ستنتهي بها". وأضاف: "لن يكون هناك موجة ثانية، ورغم ذلك من الممكن أن تمتد الموجة الأولى إلى الخريف ويستمر التفشي في حال لم نتخذ الإجراءات الصحيحة".

ويوافق أولسن في الرأي،  بروفيسور علم البكتريا الإكلينيكية، أغنيس وولد، الذي لا يتوقع بدوره أيضاً حدوث موجة ثانية قوية في السويد، ويعتقد أننا سنشهد عملية مطولة لتناقص المنحنى ببطء مع مرور الوقت، وذلك لأن الفيروسات التاجية لا تتحول بطريقة مشابهة لفيروسات الإنفلونزا.


بروفيسور علم البكتريا الإكلينيكية، أغنيس وولد

وقال وولد: "تتغير الإنفلونزا طوال الوقت، وذلك لأن مادتها الوراثية مقسمة إلى ثماني قطع ويمكن إعادة ترتيبها بين سلالات مختلفة، بحيث تنشأ سلالة جديدة فجأة. لكن المادة الوراثية لفيروس كورونا توجد في قطعة واحدة، وبالتالي لا يمكن لهذا النوع إحداث تغيير جيني سريع".

 

 

 

 

المصدر expressen

مقالات ذات صلة

سائقو سيارات الأجرة والحافلات هم الأكثر تأثراً بفيروس كورونا image

سائقو سيارات الأجرة والحافلات هم الأكثر تأثراً بفيروس كورونا