أخبار السويد

خطأ في التشخيص يودي بحياة طفل في الثانية من عمره وتدهور حالة أخيه

خطأ في التشخيص يودي بحياة طفل في الثانية من عمره وتدهور حالة أخيه 
 image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

Aa

خطأ في التشخيص يودي بحياة طفل في الثانية من عمره وتدهور حالة أخيه

Foto: JOHAN NILSSON/TT / TT NYHETSBYRÅN

توفي طفل في سن الثانية، يُدعى إلياس، نتيجة إصابته بتسمم الدم، sepsis، الناجم عن بكتيريا الستربتوكوكس streptococcus، في حين يعاني شقيقه ميكائيل، الذي يبلغ من العمر ثلاث سنوات من حالة خطيرة، بسبب نفس العدوى. وتعيش العائلة الآن مأساة حقيقية، إلا أن الوالدين لم يجدا وقتاً للحزن، إذ يتطلب وضع ابنهم الثاني رعاية مستمرة. 

كانت بداية الأزمة عندما اتصل معلمو حضانة الأولاد في مدينة كريستيانستاد Kristianstad بالوالدين يوم الأربعاء الموافق 5 يوليو/ تموز، لإبلاغهم بأن إلياس يشعر بتوعك، حيث كان يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة والتهاب في الحلق. وعليه، قام الوالدان بأخذه إلى المنزل واحتضانه طوال باقي الأسبوع، لكن حالته لم تتحسن، وظلت درجة الحرارة مرتفعة.

قررت والدة الطفل يوم الاثنين الاتصال بخدمة الرعاية الصحية نتيجة لعدم تحسن حالة ابنها. ومن هنا بدأت رحلة العائلة الصعبة، حيث اضطر الوالدان للتوجه بسرعة إلى مستشفى كارولينسكا في بلدية سولنا بالقرب من ستوكهولم، ولم يتسن لهما إحضار أي أغراض معهما.  

استوعب الطبيب في مركز الرعاية الصحية في منطقة Åhu قلق العائلة وأحال إلياس إلى وحدة العناية المركزة للأطفال، بعدما أظهرت نتائج تحليل الدم وجود عدوى. لكن عند وصولهم إلى الوحدة، تم إخبارهم بأنه قد يكون لديه عدوى فيروسية وليس هناك داعٍ للقلق. وأكدوا أهمية تناوله السوائل بكثرة. وتم إعادة أفراد العائلة إلى المنزل رغم إعراب الوالدة عن قلقها بشأن التهاب الحلق لدى ابنها وعدم رغبته في تناول الطعام أو الشرب، فضلاً عن عدم قدرت على فتح فمه. 

بمرور الوقت، تدهورت حالة الطفل إلياس، حيث ظهرت علامات حمراء على بطنه، وأصبح يتقيأ بشدة. الأمر الذي دفع العائلة للتوجه إلى للطوارئ مرة أخرى يوم الثلاثاء، لكن الأطباء أكدوا أن الطفل لا يحتاج أي مضادات حيوية.

تم إعادة العائلة إلى المنزل للمرة الثانية، وكانت الليلة التالية كارثية. لم ينم إلياس على الإطلاق، وظهرت أعراض الحمى أيضاً على أخيه، ميكائيل. وفي صباح يوم الأربعاء، تدهورت حالة إلياس بشكل كبير حيث تعذّر عليه الوقوف ورفع رأسه. 

تم نقل الصبي هذه المرة إلى المستشفى، وأبلغت الوالدة الفريق الطبي بأن ميكائيل يشعر بالتوعك أيضاَ، إلا أن أحداً لم يسمع شكواها. وعليه، عاد الأب إلى المنزل لرعاية ميكائيل، في حين بدأت نوبات التشنُّج تصيب إلياس في وحدة العناية المركزة للأطفال.

من جهتها، تعتزم العائلة تقديم بلاغ بالوفاة للجهة المختصة. وبدوره، أعرب المدير العام لمنطقة العمليات للأطفال والشباب في مستشفى كريستيانشتاد المركزي، بو سيلاندر، عن تعاطفه العميق مع الوالدين، وأكد ضرورة إجراء تحقيق شامل في الحادثة، مشيراً إلى أهمية الاستعانة برأي خارجي لتقييم الموقف والبحث عن إمكانية اتخاذ إجراءات مختلفة.

وفيما يتعلق بحالة ميكائيل، هناك بعض التحسن الطفيف، وتم تجهيزه في الوقت الحالي لتلقي الرعاية في وحدة العناية المركزة للأطفال.

يُذكر أنه تم نقل إلياس بواسطة مروحية إلى مستشفى جامعة كارولينسكا في سولنا، يوم الخميس. وتم تقديم العناية لكلا الولدين باستخدام جهاز ecmo، وهو جهاز تنفس صناعي معدّل يستخدم في حالات الفشل الحاد في القلب والرئة لأغراض تأكسج الدم خارج الجسم. 

ومع ذلك، لم يتمكنوا من إنقاذ حياة إلياس، حيث تم، بعد ظهر يوم 13 يوليو/ تموز، إيقاف كافة الأجهزة الطبية بسبب توقف عمل الأعضاء وعدم توافر مزيد من العلاج. 

أما ميكائيل، تم إزالته من جهاز ecmo، وعلى الرغم من أن حالته حرجة، إلا أنه أظهر بعض علامات الوعي. ويحرص والداه على البقاء بجانبه لتقديم الراحة والعناية الجسدية له، كما يحرصان على قراءة القصص له كونه قادراً على سماعهم.

من الجدير بالذكر أن بكتيريا الستربتوكوكس هي مجموعة من البكتيريا تسبب التهاب الحلق البكتيري وحمى العنق القرمزية وتسبب تسمم الدم وأمراضاً أخرى. وعادةً ما يعاني الأطفال المصابون بالتهاب الحلق البكتيري من صداع وألم في الأذن والمعدة، كما يواجهون صعوبة في الأكل والشرب.

تجدر الإشارة إلى أنه تم الإبلاغ سابقاً عن حالتي وفاة لطفلين سويديين بعد الجائحة نتيجة إصابتهم بالعدوى الاستربتوكوكية الغازية.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©